«كسب السمسم» .. خبز للبشر بدلا من «العلائق» للحيوان

• حازم بدر الخميس، 13 أبريل 2017 - 11:28 م

الاستفادة من المخلفات بدلا من التخلص منها.. توجه حديث تسعى له كل مراكز الأبحاث العلمية، المتعلقة بالصناعات سواء الثقيلة أو الخفيفة، ولكن الجديد هو أن يمتد ذلك إلى مجال البحث العلمى المتعلق بالغذاء.


معهد بحوث تكنولوجيا الأغذية، التابع لمركز البحوث الزراعية، اقتحم هذا المجال، وكان من أحدث ما توصل له فريق بحثى بالمعهد، هو إنتاج مخبوزات من مخلف السمسم»الكسب»، الناتج عن عملية تصنيع الطحينة البيضاء من السمسم.


ويستخدم «الكسب» لتدعيم علائق الحيوانات، بما يساعد فى تسمين الحيوانات، ولكن الجديد هو استخدامه فى إنتاج مخبوزات، كما توصل الفريق البحثى بالمعهد.


ويقول د. عبد المنعم سامى، عضو الفريق البحثى إنه أتم إنتاج خبز وبسكويت وبيتزا، بإضافة كسب السمسم إلى دقيق القمح استخلاص72% ودقيق الصويا منزوع الدهن بنسب متفاوتة.


وأوضحت النتائج أن محتوى كسب زيت السمسم كان مرتفعاً فى البروتين حيث بلغت نسبته 29.85%، وتميزت المنتجات بالمذاق الجيد، كما تميزت أيضا بأنها تحقق مزايا وظيفية بالاستفادة من القيمة الغذائية للسمسم.


واختبر الفريق البحثى تلك المزايا بتقديم المخبوزات لفئران تجارب مصابة بالسكر، حيث ساعد فى تحسين مستويات السكر فى الدم.


كما أن المنتج يستفيد من مزايا السمسم المعروفة علميا، وهى أنه مفيد للقلب لأنه ينشط الدورة الدموية ويخفف مستويات الكوليسترول ويمنع تصلب الشرايين، ويخفض من ضغظ الدم وينظم نبضات القلب لاحتوائه على نسبة عالية من البوتاسيوم، ومفيد لأمراض الفم والأسنان ويستخدم كغسول فم مضادّ للبكتيريا، يستخدم لتخفيف القلق وزيادة الذاكرة.


ويبقى تحويل هذا الجهد البحثى إلى منتج يحول كسب السمسم من مادة تذهب إلى علائق الحيوانات إلى مادة مفيدة فى غذاء البشر.



الرجوع الى أعلى الصفحة