«ثعبان» الكتروني لإنقاذ الأحياء من تحت الأنقاض

على الشافعى الجمعة، 21 أبريل 2017 - 12:17 ص

فى حالات الكوارث، الفرق بين الحياة والموت لحظات، لذلك فإن فرق البحث والانقاذ، وبخاصة في الكوارث الطبيعية وانهيارات المباني تسابق الزمن للبحث عن ناجين وإخراجهم من تحت الانقاض.
من هنا تأتي أهمية الابتكار الذى يطرحه الطالب محمد أيمن، وهو عبارة عن جهاز تعقب حراري للبحث عن الأحياء تحت الانقاض والوصول إليهم عبر تقنية تحديد المواقع. 
وأشار صاحب الابتكار وهو من أبناء جنوب سيناء، وطالب بالصف الثاني بالمدرسة الصناعية بطور سيناء قسم تكييف وتبريد، إلى أنه من صغره وهو يحب الابتكار والاختراع، وأن فكرته تبلورت عندما شاهد في وسائل الإعلام انهيار أحد العقارات، ففكر كيف يمكن تطوير الأداء بصفة عامة في مجالات البحث في حالات الكوارث الطبيعية كالزلازل والبراكين والتي تصعب عمليات الانقاذ والبحث عن ناجين بسبب ارتفاع المخاطر.
وقال إن مكونات الجهاز الذي ابتكره بسيطة حيث يتكون من ليزر لتفتيت الصخور وكاميرا d3 لتحديد الأبعاد وكاميرا عادية للرؤية ومجسات حرارية وسماعة بلوتوث ومايك وشاشة اتصال بالجهاز وريموت وجسم الجهاز يشبه الثعبان.
وأوضح أن كل كائن حي له درجة حرارة معينة من خلالها يستطيع الجهاز التعامل والوصول إليها وتحديد موقعها والتواصل مع الشخصية الموجودة من خلال الكاميرا الموجودة بالجهاز gbsلتحديد الموقع.
وأشار إلى أنه بالإضافة لبعض التعديلات يمكن الاستفادة من الجهاز في الأبحاث المائية وكذلك البحث عن المعادن.
وأشار محمد إلى أن فكرته لاقت استحسانا أثناء عرضها بالمعرض السنوي لمنتجات وأعمال المدرسة، وأعجب بفكرته د.عبد الكريم الشاعر وكيل مديرية التربية والتعليم بالمحافظة، وعلى حسن مدير الإدارة التعليمية بطور سيناء ومدير المدرسة ناصر سليم حيث تم تكريمه ومنحه شهادة تقدير.

الرجوع الى أعلى الصفحة