الفنان الراحل رشدي أباظة الفنان الراحل رشدي أباظة

15 معلومة عن الـ"دنجوان| تزوج الشحروة أسبوعين كيدًا في سامية جمال

إسراء كارم الخميس، 03 أغسطس 2017 - 03:59 م

"الزوجة 13".. ربما هو أشهر أفلامه والتي أظهر فيها خفة ظله، إلا أن الأبرز فيه هو أنه أكثر الأفلام القريبة من حياته حيث اشتهر بكونه زير نساء.

لم يكن الدنجوان رشدي أباظة، وسيمًا إلى الدرجة التي تدفع النساء إلى حبه، ولكن ربما ذكائه وطريقته مع النساء هي ما جعلته الرجل الذي تتمناه الكثير من الفتيات سواء في زمنه أو حتى الآن.كان "أباظة" من الأسرة الأباظية المصرية والتي قيل أن لها أصول شركسية، وقيل أيضًا أنها تعود لقبيلة العايد، من غطفان اليمن من قبيلة جذام القحطانية اليمانية الكريمة، كبرى قبائل دلتا مصر.

وفي الذكرى الـ52 على وفاته، نقدم 15 معلومة عن "الدنجوان"، وهي:

- اسمه الحقيقي رشدي سعيد بغدادي.- التمثيل لم يكن هدفه، إلا أن أول أعماله كان أمام الفنانة فاتن حمامة في فيلم "المليونيرة الصغيرة".

- قدم بعض الأدوار الصغيرة في أفلام: "دليلة - رد قلبي - موعد غرام - جعلوني مجرمًا".

- بداية نجوميته عام 1958 في فيلم "امرأة على الطريق".

- أول قصة حب في حياته وهو في سن الـ19، بعدما أحب فتاة إنجليزية تدعى دوريس راسل، كانت تسكن في شبرا، إلا أنها تركته وسافرت مع أسرتها إلى انجلترا، الأمر الذي تسبب له في اكتئاب حاد استمر عدة أشهر.

- أتقن خمس لغات غير العربية وهي الإنجليزية والفرنسية والإيطالية والألمانية والأسبانية.

- تزوج خمس مرات، الأولى من الفنانة تحية كاريوكا، واستمر الزواج 3 سنوات، والثانية بربارا الأمريكية التي انفصلت عن زوجها لتتزوج به، والتي أنجب منها ابنته الوحيدة "قسمت" وطلقها بعد 4 سنوات، والثالثة سامية جمال واستمر زواجهما 18 عامًا، والرابعة صباح وطلقها بعد أسبوعين، والخامسة ابنة عمه نبيلة أباظة وتزوجها قبل وفاته بعامين.

- تزوج من الشحرورة في الوقت الذي كانت الفنانة سامية جمال على عصمته، بعد أن تحدته صباح قائلة: "أنت لا تتجرأ أن تتزوجني لأنك تخاف من سامية"، فأجابها: "أنا أخاف؟! تعالي إلى المأذون"، وتحولت الدعابة إلى واقع، وتزوجا، ورغم انفصالهما بعد أسبوعين إلا أنهما ظلا صديقين حتى وفاته.

- كان يحب الفنانة كاميليا بل ويعشقها، ورغم علمه بأن الملك فاروق معجبًا بها ولن يسمح له بالزواج منها، وأرسل له الكثير من التهديدات بالقتل، إلا أن مشاعره كانت أكبر، وعندما توفيت محترقة في حادث سقوط طائرة أصيب بانهيار عصبي ونقل إلى المستشفى واستمر الأثر النفسي حوالي عام.

- كانت كاميليا تغير عليه، حتى أنها صفعته بالقلم على وجهه عندما دخلت إلى "الأوبرج" ذات مرة ووجدت معه امرأة أخرى.

- تسببت والدته الإيطالية في سوء حالته الصحية، فبعد أن كتبت ميراثها بالنصف بينه وبين ابنته "قمست"، قامت بتغيير الوصية عندما علمت أن الموت قريب منه، وأن التركة ستذهب لإخوته من أبيه، وعند تسريب الخبر توفي على الفور في حالة صدمة.

- أصيب بسرطان الدماغ، وكانت زوجته ابنة عمه هي أفضل من وجد ليرعاه في مرضه، لذا فضلها كزوجة بعد أن حاوطه المرض.

- مات أثناء تصويره فيلم "الأقوياء" ولم يستطع إنهائه، فأكمله الفنان صلاح نظمي بدلا عنه عام 1980، فيما قام بتقليد صوته الفنان الراحل أحمد زكي.




























سكودا
الشركة الالمانية لابادة الحشرات
الرجوع الى أعلى الصفحة