وزير التعليم العالي يبحث العلاقات الثنائية مع نظيره السعودي

الرياض حازم الشرقاوي السبت، 12 أغسطس 2017 - 05:25 م


أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي،  د. خالد عبد الغفار على عمق العلاقات المصرية السعودية، وأن الروابط التعليمية والعلمية التي تربط بين الدولتين نموذج يحتذي في التعاون الاخوي  الذي يهدف الي تأسيس  مرحلة مهمة في مستقبل الشعبين الشقيقين، ترتكز علي اسس ومبادئ التطور العلمي والبحثي  والتقني في كافة المجالات والقطاعات الحيوية ذات الاهتمام المشترك.

وقال، د. خالد عبد الغفار في اختتام الزيارة القصيرة التي قام بها الي العاصمة السعودية الرياض علي راس وفد ضم كل من  الدكتور حسام الملاحي مساعد اول وزير التعليم العالي والبحث العلمي للعلاقات الثقافية والبعثات وشئون الجامعات، رافقه خلالها  الدكتور اشرف العزازي  المستشار الثقافي المصري رئيس البعثة التعليمية المصرية إنه التقي معالي وزير التعليم بالمملكة العربية السعودية الدكتور أحمد بن محمد العيسى بحث معه  أوجه التعاون بين الدولتين في هذا المجال.

و أوضح، الدكتور خالد عبد الغفار  أنه بحث خلال لقائه وزير  التعليم السعودي الدكتور /أحمد بن محمد العيسى،  العديد من أوجه التعاون بين مصر والسعودية بما في ذلك زيادة عدد الطلاب المبتعثين إلى  الجامعات المصرية، وتشجيع التعاون بين الجامعات المصرية والسعودية في مجالات البحوث  العلمية ، و زيارات أعضاء هيئة التدريس، والتبادل الطلابي والمعرفي والخبرات،  والتعاون في البحث العلمي، خصوصا في المجالات المشتركة التي تهم البلدين مثل الطاقة،  تحلية المياه،  الصرف الصحي،   الغذاء و الدواء .


واضاف ، أن احد اهداف زيارته الي المملكة هو زيادة عدد الطلاب السعوديين في الجامعات المصرية ، خصوصا ان الجامعات المصرية تمتلك إمكانيات ضخمة تتسع  لأعداد كبيرة من الوافدين ولديها  برامج تعليمية معتمدة عالميا، تماثل نظيرتها في الجامعات العالمية ، وتتناسب  مع رغبات الطلاب السعوديين، مشيرا في هذا الصدد  ان الطلاب السعوديين الذين يتلقون تعليمهم في الجامعات المصرية لنيل درجات  البكالوريوس والماجستير والدكتوراه  تتجاوز اعدادهم العشرة الاف طالب  من مجموع 70 الف من الوافدين الذين يتلقون تعليمهم في الجامعات المصرية.

وشدد، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الاستاذ الدكتور خالد عبد الغفار علي  اهتمام الوزارة بتقديم التيسيرات اللازمة للطلاب السعوديين للدراسة في الجامعات المصرية، وتذليل كافة الصعوبات التي تواجههم، واستيعاب أكبر عدد من هؤلاء الطلاب للدراسة بالجامعات المصرية.

وقال، الدكتور خالد عبد الغفار أنه دعا  نظيره السعودي الدكتور أحمد بن محمد العيسى الي زيارة مصر علي راس وفد يضم مسئولي الهيئة الوطنية للتقويم والاعتماد الأكاديمي  بغرض التواصل فيما يخص اعتماد  الجامعات المصرية  في منظومة التعليم بالمملكة، وتوطيد التعارف وتعميق اواصر  العلاقات  العلمية والتعليمية  والبحثية مع المجلس الأعلى للجامعات والهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد بمصر.

وقال وزير التعليم العالي الدكتور خالد عبد الغفار إنه اتفق مع نظيره السعودي الدكتور احمد العيسي علي ترتيب جولة تفقدية للاطلاع علي  سير العمل وحركة الانشاءات والبناء التي تجري بسرعة في جامعة الملك سلمان بن عبد العزيز في منطقة جنوب سيناء والتي تتوزع كلياتها في مدن الطور، ورأس سدر، وشرم الشيخ ، والتي تبدأ الدراسة بها في سبتمبر العام المقبل 2018م، كمرحلة اولي ضمن مراحل ثلاث ستشهدها الجامعة التي سوف تقدم تخصصات  علمية نوعية في مجالات الهندسة المتطورة والزراعة والطاقة و السياحة والاعلام، كما تشمل الجولة زيارة وزير التعليم السعودي والوفد المرافق له  جامعة الملك عبد الله بن عبد العزيز  التي تقع في منطقة  جبل الجلالة السياحية، مشيرا  الي ان الجامعتين سوف تقدمان خريجا يلائم سوق العمل في البلدين، وقادرا علي مواجهة تحديات العصر والتعامل مع التقنيات المتسارعة والتطورات العلمية المتلاحقة.

وأكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور خالد عبد الغفار ان الرئيس عبد الفتاح السيسي يتابع بشكل منتظم  مراحل البناء والانشاءات التي يجري تنفيذها والانتهاء منها، وأن اجتماعا دوريا يعقد كل أسبوعين لهذا الغرض، وان توجيهات الرئيس هي توفير كافة الامكانيات للانتهاء من إنشاء الجامعتين وفقا لأحدث الجامعات في العالم من حيث المنشآت والقاعات و المعامل، والوسائل التعليمية، والمستشفيات.



سكودا
الشركة الالمانية لابادة الحشرات
الرجوع الى أعلى الصفحة