صحافة المواطن| حكاية X رسالة " عايز كليتي "

السبت، 17 ديسمبر 2016 - 09:18 ص

استمرارًا لتفاعل قراء "بوابة أخبار اليوم " مع الخدمة التي أطلقتها البوابة تحت عنوان “صحافة المواطن" للمساهمة في حل مشاكلهم أرسل شعبان ابراهيم عبد السلام - الاسكندرية هذه المشاركة.

هو ضحية شبكة اتجار في الاعضاء  البشرية  دخل المستشفي بحسن نية  فخرج بلا كلية .. لم تكن تلك القصة الحقيقية هي الاولي  في هذه القضية بل سبقتها وقائع  مأساوية حتي تم اخراجها في فيلم أسمه " الحقونا" بطولة الفنان نور الشريف.

 يقول صاحب القصة ويدعي شعبان  أنا عامل أجرة أبلغ من العمر ٣٩ عاما متزوج ولي أربعة من الاولاد ذهبت إلي إحدي المستشفيات لأجراء فحصوات فأخبروني بأن  لدي ورما علي الكلية يستلزم التدخل  الجراحي لإزالته وبالفعل تم تحديد موعد لإجراء عملية بهدف أخذ عينة من الكلية لتحليلها.. وعندما استيقظت من العملية اكتشفت وجود ٢١  غرزة في موضع الكلية فاستفسرت عن ذلك فتم إبلاغي بأن المستشفي قام باستئصال الكلية كلها لأنها مصابة بالسرطان .

توجهت لمدير المستشفي للشكوي  وطلبت منه الحصول علي الكلية لاجراء الفحوصات عليها بمكان آخر للتحقق من الامر ورأسي تدور بي بآلاف الاسئلة  والشكوك فرفض بحجة انه ليس  من حقي استلام الكلية إلا بعد مرور  ٣ شهور علي العملية دون أن أفهم لماذا  كل هذا الوقت وأين  سيتم  حفظ الكلية خلال هذه المدة وما الضمانة انها كليتي عايز كليتي صرخت بذلك بأعلي صوت  فلم اتلق ردا وفي النهاية و عدوني بحل المشكلة وتسليمي الكلية في القريب  العاجل وكان ذلك لامتصاص غضبي وعندما سألت  مجدداً أخبروني  أنهم قاموا بدفن الكلية.

لذا اناشد د . احمد عماد الدين وزير الصحة التحقيق  في الواقعة  ومحاسبة المقصرين وتعويضي التعويض المناسب ورد  الاعتبار .

شاركونا في تحرير المواد الصحفية المنشورة على الموقع بإرسال الصور والفيديوهات والأخبار الموثقة لنشرها بالموقع باسم القراء على الواتس أب رقم 01200000991 أو الإيميل: sahaftalmowaten@gmail.Com

الرجوع الى أعلى الصفحة