ترامب يمدد العقوبات الأميركية على سوريا سنة إضافية

سبوتنيك الثلاثاء، 09 مايو 2017 - 07:28 م

قال البيت الأبيض الثلاثاء 9 مايو إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، مدد "حالة الطوارئ الوطنية" فيما يتعلق بسوريا لسنة أخرى، الأمر الذي يمكنّه من تجميد ممتلكات بعض المسؤولين الحكوميين السوريين ويحظر تصدير بعض المنتجات إلى البلاد.


وقال البيت الأبيض، في بيان، إنه "وفقا للمادة 202 د من قانون الطوارئ الوطنية، 50 1622 د، تستمر لمدة سنة واحدة الطوارئ الوطنية المعلنة فيما يتعلق بأعمال الحكومة السورية".


كانت الحكومة الأميركية فرضت الشهر الماضي عقوبات جديدة ضد مؤسسات الدولة بسوريا، شملت 271 موظفا في معهد البحوث، زاعمة أنهم "قاموا بتجهيز أسلحة كيميائية تم استخدامها في بلدة خان شيخون".


وقالت وزارة المالية الأميركية في بيان خاص صدر عنها بهذا الصدد: "إنها أحد أضخم القرارات، فإدارة مراقبة الأصول الأجنبية أدرجت 271 موظفا يعملون في معهد البحوث في جمرايا بسوريا التابع للحكومة السورية، المسؤول عن تحضير أسلحة دمار شامل ووسائل إيصالها".


جدير بالذكرـ أن المعارضة السورية كانت قد أعلنت يوم 4 أبريل الماضي عن سقوط 80 قتيلا و200 جريح جراء هجوم بأسلحة كيميائية في بلدة خان شيخون بريف إدلب شمال غرب سوريا، وحملت الجيش السوري مسؤولية الهجوم.


ونفت السلطات السورية، تلك الاتهامات بشكل قاطع، مؤكدة أن الجيش السوري ليس لديه أي نوع من أنواع الأسلحة الكيميائية، ولم يستخدمها سابقا ولن يستخدمها لاحقا ولا يسعى إلى حيازتها أصلا. ووجهت الخارجية السورية الاتهام للمسلحين بشن هذا الهجوم وذلك لتحقيق "نصر سياسي رخيص".




الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة