رئيس الوزراء يوقع بروتوكول مشروع "القطن من البذرة إلى الكسوة"

أحمد عيسى- إيمان الخميسي الثلاثاء، 18 يوليه 2017 - 05:12 م
شهد رئيس مجلس الوزراء المهندس شريف إسماعيل، الثلاثاء 18 يوليو، بمقر هيئة الاستثمار مراسم توقيع بروتوكول تعاون بين الحكومة المصرية ممثلة في وزارتي التجارة والصناعة والزراعة واستصلاح الأراضي من جانب، ومنظمة الامم المتحدة للتنمية الصناعية (اليونيدو) والوكالة الايطالية للتعاون والتنمية من جانب آخر.

يأتي ذلك لتنفيذ مشروع "القطن من البذرة إلى الكسوة- والذي يهدف لتعزيز القيمة المضافة للقطن المصري طويل التيلة وفائق الطول، وتحسين الأداء الاقتصادي والاجتماعي والبيئي لمزارعي ومصنعي القطن وتعزيز دور المؤسسات الداعمة لمنظومة زراعة وتصنيع القطن المصري.

ووقع البروتوكول المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة، ود. عبد المنعم البنا وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، وجيوفانا تشيلى مدير المكتب الإقليمي لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (اليونيدو)، وفيلايس لونجوباردى، مدير الوكالة الإيطالية للتعاون والتنمية.

وينص بروتوكول التعاون على تنفيذ مشروع على مدار عامين تصل تكلفته الإجمالية إلى مليون و500 ألف يورو، ويتضمن رفع كفاءة قدارات مزارعى القطن فيما يتعلق بالممارسات الزراعية المستدامة للقطن العضوي، وتعزيز القدرات الإنتاجية لعدد من شركات القطاع الخاص العاملة في مجال صناعة الغزل والنسيج، بالاضافة إلى رفع مهارات مجموعة من القائمين على تجارة التجزئة وتنمية مهارات عدد من العاملين بمجال الزراعة والفنيين والمهنيين العاملين في شركات المنسوجات، هذا فضلاً عن تنفيذ برامج تدريبية لعدد من طالب المدارس الصناعية والزراعية وبناء القدرات لمجموعة من مؤسسات الدعم الفني والمراكز المتخصصة.

وتمت الإشارة عقب التوقيع إلى أهمية تطوير صناعة الغزل والنسيج والعمل على زيادة نسبة مساهمتها فى إجمالي الناتج المحلي خاصة وأنه يعمل بها عدد كبير من حجم القوى العاملة الصناعية في مصر، وتمثل صادراتها نسبة 15% من الصادرات المصرية غير البترولية، وباعتبارها فى مقدمة أولويات الدولة  وأحد القطاعات الرئيسية فى استراتيجية التنمية الصناعية التى اطلقتها وزارة التجارة والصناعة مؤخراً.


الاخبار المرتبطة




الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة