خليل حسن خليل خليل حسن خليل

الاقتصاد الرقمي: شركة ناشئة تحصل على تميول أولي بقيمة 100 ألف دولار

وائل نبيل الأحد، 20 أغسطس 2017 - 01:10 م
أعلن المهندس خليل حسن خليل عضو مجلس إدارة الاتحاد العام للغرف التجارية ورئيس الشعبة العامة للاقتصاد الرقمي والتكنولوجيا، أن شركة "مجسم" قد حصلت علي استثمار أولي بقيمة 100 ألف دولار من مجموعة HIM Invest .

وكانت شركة مجسم هي شركة ناشئة عضو بالشعبة العامة ضمن وفد الشركات الناشئة الذي قامت الشعبة برعايته ودعمه لزيارة معرض ومؤتمر »ES بالولايات المتحدة مطلع هذا العام، وكذلك كانت من ضمن الشركات العارضة ضمن ملتقي الشعبة العامة الذي اقيم مؤخراُ تحت اسم تك انفسيت (الاستثمار في مستقبل مصر .. الاستثمار في التكنولوجيا).

و أضاف خليل أن استراتيجية الشعبة ترتكز  على دعم الشركات صاحبة القيمة المضافة ، ومن المقر أن تقوم الشعبة خلال الأشهر القادمة بالتعاون مع وزارة الاتصالات وهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (ايتيدا) بتنفيذ مجموعة من البرامج المتكاملة لتنمية تلك النوعية من الشركات الواعدة وتأهليها للاستثمار والخروج بها للعالمية، بهدف تحقيق طفرات في صناعة تكنولوجيا المعلومات المصرية وزيادة الصادرات التكنولوجية المصرية وجذب المزيد من الاستثمارات المباشرة لهذا القطاع الهام والحيوي.

ومن جانبه قال الدكتور خالد إسماعيل رئيس مجموعة HIM Invest: "إن التكنولوجيا المطورة من شركة مجسم في مجال الطباعة الثلاثية الأبعاد لاستخدامها في العديد من تطبيقات طب الأسنان، هي تكنولوجيا متطورة جداً وقادرة علي المنافسة بقوة ليس فقط في السوق المحلي بل في السوق العالمي ايضا ، كما أن سوق تطبيقات الطباعة الثلاثية الأبعاد يعد سوقاً واعداً جداً، لوجود العشرات من التطبيقات في الأنشطة الصناعية والطبية، وهذا ما شجعنا لضخ استثمارات أولية بقيمة 100 ألف دولار في الشركة، وأنني واثق من قدرة شركة مجسم علي لعب دور هام في هذا مجال طب الأسنان باستخدام الطباعة الثلاثية الأبعاد التي من شأنها تغيير وجه هذا المجال وتحقيق طفرات به ".

وفي نفس السياق ، أوضح  المهندس محمد عزام المدير التنفيذي للشعبة العامة للاقتصاد الرقمي :& أن الشعبة تعكف حالياً علي وضع اللمسات النهائية لتجهيز مجموعة من الشركات الناشئة والشركات صاحبة القيمة المضافة لاستعراض منتجاتهم وخدماتهم أمام المستثمرين المتخصصين في مجال تكنولوجيا المعلومات، وتشمل تلك الخدمات والمنتجات منصات الاقتصاد التشاركي وتوطين التكنولوجيا في مجال الإعاقة وتطبيقات المدن الذكية والطاقة والصحة وغيرها من المجالات المستحدثة، وأن تلك الشركات سترسم صورة جديدة لصناعة تكنولوجيا المعلومات الوطنية، ليصبح هذا القطاع من أهم القطاعات الجاذبة للاستثمار في مصر في المرحلة القادمة. 

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

 

الرجوع الى أعلى الصفحة