عباس شومان: الأزهر ليس بعيدًا عن أزمة «مسلمي الروهينجا»

مصطفى سعد الأحد، 10 سبتمبر 2017 - 10:50 م
قال وكيل الأزهر الشريف الدكتور عباس شومان، إن الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، يهتم بشكل كبير بقضية "مسلمي الروهينجا".
وأضاف "شومان" في مداخة هاتفية لبرنامج "يحدث في مصر" الذي يقدمه الإعلامي شريف عامر، ويذاع على فضائية "إم بي سي مصر"، أن الأزهر لم يكن بعيدًا طوال العقود الثلاثة الماضية التي أثير فيها مشكلة "مسلمي الروهينجا".
وكان "الطيب" ألقى اليوم كلمة خلال مؤتمر "طرق السلام" المنعقد بألمانيا، تحدث خلالها عن أزمة "مسلمي الروهينجا" بيمانمار، داعيًا المجتمع الدولي لإنقاذهم، مشيرًا إلى أن المجتمع الدولي يقف عاجزًا أمام الأزمات، وأنه لا أحد يستطيع الوقوف عاجزًا أمام الجرائم التي ترتكب في حق مسلمي الروهينجا، وأن الضمير الإنساني لا يستطيع القبول بهذه المأساة سواء في الشرق أو الغرب.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة