صورة أرشيفية صورة أرشيفية

تأجيل محاكمة المتهمين بقضية «رشوة إيجوث» لـ14 نوفمبر

خديجة عفيفي- وليد زيدان الأربعاء، 11 أكتوبر 2017 - 04:53 م
قررت محكمة جنايات القاهرة، تأجيل قضية "رشوة إيجوث"، والمتهم فيها العضو المنتدب للشئون الفنية بالشركة المصرية العامة للسياحة وفنادق إيجوث وآخرين لجلسة 14 نوفمبر للمرافعات.

حضر المتهمين تحت حراسة أمنية مشدده كما حضر الخبير الفني لتفريغ المحادثات الصوتية وحلف اليمين القانونية إمام هيئة المحكمة وأمرت المحكمة باستخراج المتهمين من قفص الاتهام حتى يتمكنوا من مشاهدة الشريط الصوتي عبر الشاشة داخل قاعة المحاكمة.

عقدت الجلسة برئاسة المستشار عبد التواب إبراهيم وعضوية المستشارين وجدي عبد المنعم وصلاح عبد الرحمن وأحمد سويلم وحضور ممثل النيابة بأمانة سر محمد علاء وأحمد رجب.

دفع إبراهيم عبد الحميد محامى الأول بأن تلك المحادثة خالية من إيضاح تاريخ المحادثة وتمسك ببطلانها.

كما علق دفاع أخر بقوله أن الثابت في المحادثات قول ورد على لسان المتهم الخامس بدوى يعرض على المدعو شوقي تعديل وتغيير نتيجة التقرير الفني من 75 % إلى 90 % وان ذلك امر ميسور له كما جاء على صوته مضيفا أن ما جاء على لسان المتهم بدوى في حديثه مع المتهم أحمد حنتيره دفع 70 % من المبلغ وأن الباقي 30 %.

قررت المحكمة الاكتفاء بما تم عرضه من تسجيلات وفيديوهات واستمعت لطلبات الدفاع سماع أقوال المتهم السادس فيما دار من حوار في المكالمة الأخيرة مع المتهم الخام، والتصريح بالحصول على صور رسمية من محاضر الجلسات.

كانت نيابة أمن الدولة العليا، أسندت إلى المتهم الأول، أنه بصفته موظفا عموميا "العضو المنتدب للشئون الفنية بالشركة المصرية العامة للسياحة والفنادق- إيجوث" طلب وأخذ هدايا لأداء عمل من أعمال وظيفته، بأن طلب وأخذ لنفسه المبالغ المالية موضوع الاتهام، من المتهمين الثلاثة مقدمي الرشاوى.







الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة