صورة مجمعة صورة مجمعة

مؤتمرات دولية وجولات مكوكية.. أبرز أسلحة «السيسي» لتنشيط السياحة

مي سيد السبت، 04 نوفمبر 2017 - 01:52 م
شهد قطاع السياحة تراجعًا كبيرًا في أعداد السياح منذ اندلاع ثورة يناير، بسبب حالة عدم الاستقرار السياسي و الأمني التي سادت البلاد، في الوقت الذي تبذل فيه الحكومة أقصى جهد لعودة معدلات السياحة لطبيعتها، وكما كانت عليه عام 2010 .

وتمثل السياحة في مصر عمود الاقتصاد القومي، فيما تعد جولات الرئيس السيسي الخارجية، و المؤتمرات الدولية، أحد أهم الأدوات لتنشيط حركة السياحة، من خلال تحقيق حالة الاستقرار السياسي و الأمني، وتحسين الصورة الذهنية لمصر .

و في هذا الإطار تشهد "مدينة السلام" شرم الشيخ منتدى شباب العالم لمدة أسبوع  من 4 -9 نوفمبر و سيحضر أكثر من 3 آلاف شاب من جميع أنحاء العالم و شخصيات عامة و دولية .


download_2

و قال رئيس اللجنة وعضو جمعية المستثمرين، أحمد بلبع، إن تكرار مثل هذه المنتديات و المؤتمرات والأحداث العالمية سيشجع الكثير من المستثمرين على استئناف نشاطهم وإعادة تشغيل المنتجعات والقرى السياحية المغلقة، بشرط أن يواكب ذلك جهود ترويجية ضخمة من القطاع السياحي الرسمي والخاص في كافة الأسواق المصدرة للسياحة إلى مصر بجانب قيام أصحاب المنشآت الفندقية بالعمل على إعادة تأهيلها لتكون جاهزة لاستقبال الحركة السياحية المحتملة.

وأوضح بلبع أن مثل هذه اللقاءات الدولية تمثل فرصة حقيقية لترويج السياحة المصرية بشكل مباشر، نظرًا لوجود هذا العدد الكبير من الوفود من مختلف دول العالم اللذين سيشاهدون بأنفسهم وعن قرب طبيعة الشعب المصري المسالم والمضياف، وما تشهده مصر من مناخ أمن مستقر لا يوجد في أي بقعة من العالم، الأمر الذي سيدفع هؤلاء الشباب وباقي الوفود عل نقل هذه الصورة الايجابية إلى ذويهم وأصدقائهم بعد عودتهم إلى بلادهم بما ينعكس في النهاية على رواج السياحة المصرية ومضاعفة الحركة الوافدة من مختلف الأسواق.

وأكد أحمد بلبع، على أن جميع الفنادق والمنتجعات السياحية بشرم الشيخ جاهزة لاستضافة المشاركين في المؤتمر، وعددهم أكثر من 3 آلاف شاب من جميع أنحاء العالم لقضاء أجمل الأوقات والتمتع بمقومات شرم الشيخ السياحية، وأهمها الرياضات البحرية، والألعاب الشاطئية، والرحلات الصحراوية والشعاب المرجانية التي لا مثيل لها في العالم، بجانب الرحلات البحرية وغيرها من البرامج الترفيهية والتسويقية وعروض الفلوكلور، والفن الشعبي التي ستكون حاضرة في جميع الأماكن التي ستتوجه إليها الوفود طوال مدة إقامتهم بشرم الشيخ.

3201623132509960005

من جهته أكد يحيى راشد وزير السياحة، على أن منتدى شباب العالم والمقرر عقده بمدينة شرم الشيخ خلال الفترة من 4 إلى 10 نوفمبر الجاري تحت رعاية وبحضور الرئيس عبد الفتاح السيسى، يعد فرصة كبيرة لإظهار الصورة الإيجابية الحقيقية للمقصد المصري، خاصة مع حضور 3000 ضيف من مختلف دول العالم، من بينهم رؤساء دول وحكومات وشخصيات عامة، وهو ما يعكس أهمية هذا المنتدى وأصداءه على المستوى الدولي.

وأشار راشد إلى أن هذا المنتدى سوف يسهم بشكل كبير ومؤثر في تحسين الصورة الذهنية للمقصد المصري، وأن انعقاده في مدينة شرم الشيخ يؤكد حقيقة أن هذه المدينة الرائعة مازالت وسوف تظل مدينة السلام، وأن مصر تفتح ذراعيها دائما لكل ضيوفها من جميع أنحاء العالم.

638
 
من ناحيته أكد رئيس جمعية مسافرون للسياحة والسفر عضو جمعية مستثمري جنوب سيناء د.عاطف عبد اللطيف، أنه في الفترة من 4 إلى 10 نوفمبر ستتوجه أنظار العالم إلى مصر وشرم الشيخ لمتابعة المنتدى العالمي للشباب ، مشيراً إلى التفاعل الكبير للشباب المشاركين على وسائل التواصل الاجتماعي، وحماسهم لنقل أخبار وصور عن مصر عبر صفحاتهم وحساباتهم الشخصية، وهو ما سيكون له مردودًا عالميًا ،ويؤكد على اهتمام مصر وقيادتها السياسية برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي بالشباب، والتواصل مع شباب العالم، وتلاقي الحضارات والثقافات، لأن الشباب هم قادة العالم في المستقبل.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة