جانب من اللقاء جانب من اللقاء

رئيس «الوطنية للصحافة»: هناك إرادة سياسية غير مسبوقة لإصلاح وتطوير المؤسسات القومية

أسامة السعيد الخميس، 16 نوفمبر 2017 - 04:19 م
شهادة تقدير للأخبار وأخبار اليوم في تغطية منتدى شباب العالم..

خطط شاملة للإصلاح تراعي أوضاع المؤسسات وتحظى بدعم الدولة

استعادة الريادة الصحفية واجب مقدس .. ومفاوضات مستمرة لحل أزمة الديون  

رزق: الصحف القومية مملوكة للشعب  وتلعب دورا وطنيا محوريا

ميري: صحف دار أخبار اليوم قاطرة التطوير والتحديث للصحافة المصرية والعربية



أكد الكاتب الصحفي كرم جبر رئيس الهيئة الوطنية للصحافة أن هناك إرادة سياسية حقيقية وغير مسبوقة من جانب الدولة لإصلاح وتطوير المؤسسات الصحفية القومية، والارتقاء بالإعلام الوطني الذي تقدمه تلك المؤسسات، وأشار إلى أن الهيئة الوطنية للصحافة أعدت خططا شاملة للإصلاح تم التنسيق مع الحكومة لتنفيذها  والتغلب على العديد من التحديات التي تواجهها تلك المؤسسات في المرحلة الحالية.


جاء ذلك حلال لقاء الكاتب الصحفي كرم جبر اليوم الخميس، مع مجالس تحرير صحف الأخبار وأخبار اليوم وبوابة أخبار اليوم، بحضور الكاتب الصحفي ياسر رزق رئيس مجلس إدارة أخبار اليوم، والكاتب الصحفي خالد ميري رئيس تحرير الأخبار، والكاتب الصحفي عمر الخياط، رئيس تحرير أخبار اليوم، والكاتب الصحفي محمد البهنساوي، رئيس تحرير بوابة أخبار اليوم، كما شارك في اللقاء الكاتب الصحفي عبد الله حسن، وكيل أول الهيئة الوطنية للصحافة.

شهادة تقدير

وفي مستهل كلمته خلال اللقاء أشاد كرم جبر بما تشهده صحف الأخبار وأخبار اليوم من تطوير ملموس، انعكس على التغطيات المتميزة للعديد من الأحداث الكبرى، وأضاف أن تغطية الأخبار وأخبار اليوم كانت الأفضل لفعاليات منتدى شباب العالم الذي استضافته مدينة شرم الشيخ، تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، وأن تلك التغطية المتميزة عكست حجم الجهد الكبير المبذول من فريق العمل في صحف دار أخبار اليوم، التي تمثل مدرسة صحفية كبيرة لها تقديرها ومكانتها، ليس فقط على المستوى المحلي، ولكن على المستوى العربي بأكمله.

وأشار رئيس الهيئة الوطنية للصحافة إلى ان الهيئة أعدت وللمرة الأولى في تاريخ المؤسسات الصحفية القومية خططا شاملة، للإصلاح مبنية على رؤية علمية ودقيقة لوضع كل مؤسسة، وما تمتلكه من أصول، وما تعانيه من مشكلات.

وأضاف أن مؤسسة أخبار اليوم لديها فرصة واعدة للنهوض والانطلاق خلال فترة قصيرة، إذا ما تم التغلب على بعض المشكلات، وإذا ما استطاعت المشاركة في مشروع استثماري سريع العائد.

رؤية واضحة

وأوضح أن لدى الهيئة الوطنية للصحافة حاليا رؤية واضحة عن كافة التفاصيل المتعلقة بأوضاع العمالة في المؤسسات الصحفية القومية، والتي شهدت زيادة كبيرة في مرحلة ما بعد ثورة 25 يناير 2011، وصلت إلى 60% من حجم العمالة الموجودة بتلك المؤسسات، وكانت معظمها تعيينات عائلية، وهو ما ألقى بمزيد من الأعباء على كاهل تلك المؤسسات.

وشدد الكاتب الصحفي كرم جبر على أهمية أن تستعيد الصحف المطبوعة مكانتها الرائدة، في ظل العديد من التحديات التي تواجهها، سواء على مستوى السوق الصحفي، أو طبيعة الجمهور، وأعرب عن اقتناعه بأن الصحف المطبوعة قادرة على تطوير نفسها وجذب القطاعات الشابة من الجمهور، من خلال أفكار جذابة، والاستفادة من التقنيات الحديثة، وأن الهيئة الوطنية للصحافة طلبت بالفعل تصورات فنية وتحريرية جديدة ومتكاملة لتطوير مختلف الإصدارات الصحفية، بما  يحقق مبدأ الأصالة والمعاصرة، بحيث يتم الحفاظ على الهوية الأصيلة لتلك الإصدارات، مع التطوير المستمر لها.

واجب مقدس

وأكد جبر على الاستقلالية الكاملة للهيئة الوطنية للصحافة وللصحف القومية في أداء رسالتها، وأنه لا توجد توجيهات او تعليمات  تصدر، وأن المحددات الوحيدة المتفق عليها في هذا الشأن هي الضوابط الخاصة بالمصالح العليا لمصر، وحماية أمنها الوطني، وهذا محل اتفاق من الجميع.

وأشار رئيس الهيئة الوطنية للصحافة، على أن الواجب المقدس الذي تسعى الهيئة حاليا لأدائه هو استعادة المكانة الريادية للصحافة المصرية في الشرق الأوسط كله، فقد كانت الصحافة المصرية في المقدمة دائما، وشدد على  أن استعادة تلك المكانة ممكنة من خلال تفعيل التعاون مع الأجيال الشابة من الصحفيين المصريين، ومن خلال تنفيذ خطط طموحة ودقيقة وهادئة للإصلاح.

تواصل دائم

من جانبه، وجه الكاتب الصحفي ياسر رزق رئيس مجلس إدارة أخبار اليوم التحية لرئيس الهيئة الوطنية للصحافة على حرصه على التواصل الدائم والمستمر مع كافة المؤسسات الصحفية القومية، وان ذلك الحرص يعزز تحقيق التناغم والتناسق بين دور الهيئة والمؤسسات الصحفية.

وأضاف رزق أنه رغم كل الصعوبات الاقتصادية التي تعاني منها الصحف المطبوعة، إلا أن تطوير الأداء بتلك الصحف لم يتوقف، وأشاد بحرص جريدتي الأخبار وأخبار اليوم على تطوير ما تقدمه للقارئ شكلا ومضمونا، كما أشار إلى أن الصحف القومية بشكل عام تلعب دورا وطنيا محوريا لأنها مملوكة للشعب، وأن المؤسسات الصحفية القومية تمثل منظومة متكاملة، وان هناك بالفعل تعاونا مثمرا يجري بين تلك المؤسسات.

قاطرة التطوير

وأكد الكاتب الصحفي خالد ميري رئيس تحرير الأخبار أن صحف أخبار اليوم كانت ولا تزال هي قاطرة التطوير والتحديث للصحافة المصرية والعربية، وأنه تم التأكيد خلال أول اجتماع لمجلس تحرير الأخبار على أن التطوير لا يرتبط بمرحلة ويتوقف، لكنه عملية مستمرو ومتواصلة.

وأشار إلى أن الصحف الورقية تعاني تحديات كبيرة في العالم كله، وليس في مصر وحدها، لكن التاريخ يؤكد انه لن تختف وسيلة إعلامية نتيجة ظهور وسيلة أخرى، بل هناك مراحل صعود وهبوط، وشدد على أنه في ظل تفعيل دور مجالس التحرير والحرص المستمر على التطوير والتواصل مع القراء وتقديم خدمة صحفية متميزة يمكن للصحف المطبوعة ان تستعيد دورها بسرعة.

وطالب ميري بإعادة النظر في العديد من الآليات التقليدية التي تتبعها إدارات التوزيع في المؤسسات الصحفية، إضافة إلى تفعيل دور الإعلانات والسعي إلى تقديم أفكار خلاقة في التوزيع وجذب الإعلانات للصحف الورقية، وهو ما سينعكس إيجابيا على أداء ودور تلك الصحف، وضرب مثالا على ذلك بتجربة الصحف البريطانية التي نجحت في استعادة دورها وتحقيق مكاسب من خلال العديد من الأفكار الابتكارية في التوزيع والإعلانات.

واختتم ميري كلمته بتوجيه الشكر للهيئة الوطنية للصحافة وللكاتب الصحفي كرم جبر على حرصه على اللقاء بأسر تحرير المؤسسات الصحفية، وان ذلك يمثل دعما معنويا كبيرا لجهود التطوير المبذولة في الصحف القومية، وأشار إلى أن هناك رغبة قوية في النجاح، ليس فقط على مستوى الإصدارات الصحفية المختلفة بل بين كافة المؤسسات القومية التي تعتبر نجاح اي مؤسسة إضافة إلى رصيد نجاح كل المؤسسات، وهذه روح جديدة وبناءة.

أفكار مبتكرة

وعرض الكاتب الصحفي أحمد جلال مدير عام مؤسسة أخبار اليوم عددا من الجهود التي يجري العمل على تنفيذها لتطوير الأداء في العديد من قطاعات المؤسسة، وبخاصة في مجال التوزيع، وتقديم أفكار مبتكرة قادرة على جذب قطاعات من الجمهور، وبتكلفة لا تمثل عبئا على كاهل المؤسسة، وأشار إلى أنه هناك العديد من الجهود المبذولة حاليا في مجال تنشيط التوزيع الاكتروني للصحف ولإصدارات أخبار اليوم داخل مصر وخارجها، والوصول بالتوزيع غلى مناطق كانت بعيدة عن خطوط التوزيع التقليدية، كما استعرض مجموعة من المشروعات الاستثمارية التي تقوم أخبار اليوم بتنفيدها حاليا بالتعاون مع العديد من الجهات، من أجل توفير عائدات استثمارية للمؤسسة، وهو ما ينسجم مع رؤية الهيئة الوطنية للصحافة لتعظيم عائدات المؤسسات الصحفية القومية.

وشهد اللقاء نقاشا مفتوحا بين أعضاء المجالس التحريرية لصحف الأخبار وأخبار اليوم وبوابة أخبار اليوم، تحدث خلاله العديد من الصحفيين من مختلف الأجيال الصحفية بالمؤسسة، وتركز النقاش على أهمية دعم جهود تطوير العمل بالمؤسسات الصحفية القومية، سواء على المستوى المهني أو رفع كفاءة العنصر البشري في مختلف قطاعات المؤسسات الصحفية، إضافة إلى أهمية دور الهيئة الوطنية للصحافة في دعم المشروعات الاقتصادية للمؤسسات القومية من خلال التواصل مع مختلف جهات الدولة، فضلا عن إنهاء المشكلات المزمنة المتعلقة بالديون المتراكمة على تلك المؤسسات سواء للضرائب أو للتأمينات.

أجندة للتدريب

وفي رده على ما أثاره أعضاء المجالس التحريرية من أسئلة ومناقشات، قال الكاتب الصحفي كرم جبر أن هناك أجندة ثرية للتدريب وضعتها الهيئة  بالتنسيق مع د. محمود علم الدين أستاذ الصحافة بكلية الإعلام جامعة القاهرة، وعضو الهيئة، وأنه سيتم تقديم العديد من البرامج التدريبية يصل عددها إلى 20 برنامجا لشباب الصحفيين وللاجيال المختلفة، سواء على التقنيات الحديثة في مجال العمل الصحفي، أو بالتركيز على الجوانب الأساسية والقانونية، وأشار في هذا الصدد إلى إمكانية التعاون بين الهيئة وبين مركز أخبار اليوم للتدريب، وهو ما رحب به الكاتب الصحفي ياسر رزق.

واوضح أن هناك تقييما مستمرا لأداء رؤساء التحرير في الإصدارات المختلفة بالمؤسسات القومية كل 6 شهور، ويتم التقييم  على أساس النجاح في زيادة التوزيع، وتطوير المحتوى الصحفي، والقدرة على الإدارة الناجحة والفعالة، وأضاف ان الهيئة تعد لائحة استشادية للترقي بكل المؤسسات، تجمع بين أحقية الصحفي في الترقية بناء على سنوات الخدمة، وبما لا يخل بأحقية رئيس التحرير في اختيار الفريق المعاون له، وتقدير الكفاءة والعطاء المتميز.

وأشار إلى ان هناك تواصلا فعليا يجري مع مختلف مؤسسات الدولة حاليا لحل العديد من المشكلات المترتبة على الديون المتراكمة على المؤسسات الصحفية القومية، وبما لا يخل بالضوابط القانونية المعمول بها، وبخاصة فيما يتعلق بالتأمينات والضرائب، وأن هناك مفاوضات جارية حاليا لجدولة تلك المديونية القديمة بما يتوافق وقدرة كل مؤسسة على السداد.

وأعلن جبر أن الموقع الالكتروني للهيئة سيتم إطلاقه الأسبوع المقبل، وسيتضمن مختلف الخطط الإصلاحية للمؤسسات الصحفية القومية، وبما يحقق التواصل مع كافة العاملين بتلك المؤسسات ويمكنهم من التعرف على الرؤية المطروحة.

الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة