خلال الجلسة خلال الجلسة

خلال جلسة الذكاء الاصطناعي في Cairo ICT

تحالف الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء.. ثورة التطبيقات القادمة

وائل نبيل الأربعاء، 06 ديسمبر 2017 - 03:36 م
أكد رشيد العمري، ممثل شركة إم وير، الشرق الأوسط وجنوب أفريقيا، على أن الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء متلازمان ، ولا يجب أن يتوقف دورهما على مسألة تجميع البيانات بل يجب تحليلها أيضا.

وأشار إلى أن قطاع السيارات أكثر القطاعات استفادة من تطبيقات الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء، واليابان وألمانيا خير دليل حيث أنهم أكثر البلدان استفادة من تلك التطبيقات.

و قال محمد عبد الرحمن، ممثل جونيبر مصر، خلال جلسة الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء ضمن فعاليات مؤتمر ومعرض القاهرة الدولي للاتصالات Cairo ICT ، إن الذكاء الاصطناعي يهدف إلي منع الكوارث والتحقق من الأمان التام وذلك بفضل المعلومات والبيانات المتاحة، فكل الخدمات أصبحت بحاجة إلى الذكاء الاصطناعي.

و أشار أمير شلبي، ممثل من شركة إريكسون، إلى أن الذكاء الاصطناعي إذا ما ركز على معلومات بعينها يمكنه تحقيق نتائج أفضل ، فعلى سبيل المثال في مجال الطب الذي أصبح الذكاء الاصطناعي فيه يقدم خدمات وتسهيلات كبيرة جدا من خلال تحليل بيانات جسم الإنسان.

وأكد شلبي على أن إنترنت الأشياء مطلوب أيضا ولا يمكن الانفصال بينه وبين الذكاء الاصطناعي، لافتا إلى أن إريكسون عملت ما يشبه "خيال المآتة" لكن إلكتروني للاستفادة منه في مجال الزراعة، وهو ما نسعى إليه في جميع التطبيقات لجميع المجالات.

وقال وليد فهمي، من شركة سيسكو ، خلال الجلسة ، إن الاتصالات والأجهزة لا يمكنها تحمل أو استيعاب المتاح من البيانات والمعلومات، مشيرا إلى أن الذكاء الاصطناعي يحتاج إلى وفرة من المعلومات حتى نحقق نتائج مرضية، مع ضرورة وضع تصور إلى التطبيقات التي نحتاجها للاستفادة بشكل جيد من الذكاء الاصطناعي.

الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة