وزير النقل خلال جولته بمحطة سكة حديد الجيزة وزير النقل خلال جولته بمحطة سكة حديد الجيزة

رغم مستقبل «جنرال إلكتريك» الغامض..

«النقل» تصر على شراء 100 جرار من شركة أمريكية خاسرة

محمد العيلة الثلاثاء، 06 فبراير 2018 - 10:28 م

كشف مصدر مسئول بهيئة السكك الحديدية، أن تعاقد وزارة النقل مع جنرال إلكتريك الأمريكية بشأن توريد 100 جرار جديدة لتدعيم أسطول هيئة السكك الحديدية قرار غير مدروس، خاصة وأن الشركة سبق أن وردت 81 جرارًا خلال 2009 وظهرت بهم مشكلات فنية.


وأضاف المصدر، في تصريحات خاصة لـ«بوابة أخبار اليوم»، أن الشركة الأمريكية رفضت تحمل نفقات إصلاح الجرارات فى صفقة يشوبها فساد مما اضطر هيئة السكك الحديدية إلى الاستغناء عنهم وتسكينهم في المخازن.


وذكر أنه رغم تلك المشكلات تصر وزارة النقل على إسناد عمليات توريد 100 جرار أخرى لشركة جنرال إلكتريك الأمريكية.


في سياق متصل، قالت وكالة بلومبيرج الإخبارية الأمريكية إن مجموعة جنرال الكتريك تنوي تفكيك عدد من الشركات التابعة لها بعد تراجع أسهمها في البورصة بنحو 46% وتكبدها خسائر قيمتها 10 مليارات دولار خلال الربع الأخير من 2017.


ونقلت الوكالة تصريحات جون فلانري المدير التنفيذي الحالي للمجموعة، قوله إن مجموعته عانت في عام 2017 من كبوة مالية وحققت أسوء نتائج في تاريخها، خاصة أن المجموعة قامت مؤخرًا بشراء عدد من الشركات لم تحقق العائد منها أبرزها شركة الستوم الفرنسية.


وذكرت الوكالة في تقرير لها أن لجنة الأوراق المالية والبورصات فتحت تحقيقًا عاجلا في خسائر الشركة المتواصلة، خاصة بعد خسارتها 10 مليارات دولار في الربع الأخير فقط من عام 2017 متأثرة برسوم بقيمة 6.2 مليار دولار لزيادة احتياطيات تأمين رأسمالها، بالإضافة إلى الانخفاض الحاد في الأرباح في قطاعي الطاقة والنقل.


وأشارت الوكالة إلى أن مجموعة الكتريك تنوي بيع أصول بنحو 20 مليار دولار خلال عامين بهدف وقف نزيف خسائرها، من ضمنهم بيع شركة للأعمال المنزلية إلى مجموعة هاير الصينية، بالإضافة إلى منحها حق استخدام علامتها التجارية، كما ستخفض إلكتريك حصتها من الأسهم إلى النصف في بورصة وول ستريت.


وأوضحت الوكالة أنه منذ انتخاب الرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب، حققت معظم الشركات الأمريكية طفرة كبيرة في الأسهم، على عكس جنرال إلكتريك التي فقدت 46 في المائة من أسمهما في عام 2017 الذي يعد الأسوأ في تاريخها على مدار 126 سنة، بما يعادل 120 مليار دولار من رأس مالها.


وأضافت "بلومبيرج" أنه بعد بضعة أشهر تقاعد "إملت" كرئيس تنفيذي للمجموعة في الصيف الماضي، وتولى جون فلانري كرئيس تنفيذي جديد ليعلن عن صدمة جديدة للمجوعة حيث أعلن أن أرباح المجموعة طفيفة ووصلت بالكاد إلى نصف تقديرات المحللين.


ووعد الرئيس التنفيذي الجديد لمجموعة "جنرال إلكتريك" جون فلانري بأن "جميع الخيارات مطروحة على الطاولة"، بما في ذلك الخيار الذي لا يمكن تصوره في تفكيك وبيع عدد من الشركات.

 

يشار إلى أن هيئة سكك حديد مصر، تتكبد خسائر سنوية تصل إلى 3.6 مليار جنيه، حيث تصل إيرادات الهيئة من المسافات الطويلة والمتوسطة إلى 1.9 مليار جنيه، بجانب 250 مليون جنيه من نقل البضائع فقط، في حين تبلغ مصروفاتها 5.5 مليار جنيه، والخسائر تأتي من قطارات المسافات القصيرة.

 

وأعلن وزير النقل د. هشام عرفات، مؤخرا زيادة أسعار تذاكر القطارات لوقف نزيف الخسائر، كما كشف عن أكبر صفقة في تاريخ السكة الحديد مع مجموعة "جنرال إلكتريك" الأمريكية لتصنيع وتوريد 100 جرار جديد، بجانب إعادة تأهيل 81 جرارًا خارج الخدمة، والتي كانت وردتهم إلكتريك من قبل إلى هيئة السكة الحديد.

 

الاخبار المرتبطة




«مصر فى ضهرك».. إبدأ مشروعك «مصر فى ضهرك».. إبدأ مشروعك الأحد، 21 يوليه 2019 02:33 ص

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة