صورة تعبيرية صورة تعبيرية

3 أسباب وراء اللجوء للحقن المجهري

منى إمام الأربعاء، 28 فبراير 2018 - 11:30 ص

الحقن المجهري.. هو أحد طرق علاج العقم أو تأخر الإنجاب ويتم اللجوء إليه في الحالات التي تفشل فيها الطرق التقليدية.

 ولا تقتصر تلك العملية على تحقيق حلم الأمومة وحسب، بل تضع حلول نهائية لمختلف أنواع المشكلات التي تعيق الحمل والولادة وتسبب العقم للطرفين فيُجدد تحقيق هذا الحلم مرات ومرات.

قال استشاري نساء وتوليد د. صبحي هيكل، إن الكثير يفكر في اللجوء إلى عمليات الحقن المجهري في حالة إصابة المرأة بمرض بطانة الرحم المهاجرة والتي تؤثر على عملية التبويض، وتسبب اضطرابات في الدورة الشهرية وتقلل من فرص الإنجاب أو انسداد قناة فالوب عند المرأة بما يسبب لها عدم القدرة على الحمل، أو في حالات وجود عيوب في الحيوانات المنوية عند الرجل أو ضعفها وعدم قدرتها على تلقيح البويضة.

وأشار إلي أنه مع التطور العلمي والتكنولوجي في الأدوات والأجهزة المستخدمة أصبحت عملية الحقن المجهري من أهم الطرق المستخدمة الفترة الأخيرة لتحقيق سعادة الكثير من الناس الذين يواجهون مشاكل وصعوبة في الإنجاب، والتي يتم فيها حقن البويضة بالحيوان المنوي وتنشيط المبيض عن طريق تلقي الزوجة أدوية هرمونية تقوم بتحفيز المبيض للحصول على أكبر عدد من البويضات ثم يتم أخذ حيوانات منوية من الزوج لتلقيح هذه البويضات، ثم يتم نقل البويضات المخصبة والمنقسمة إلى رحم الأم ويتم إعطاؤها العقاقير والمثبتات المساعدة لتتم عملية الحمل وبعد ذلك تراجع الأم الطبيب لإجراء بعض الفحوصات للتأكد من تمام عملية الحمل فإذا كانت نتيجتها إيجابية فذلك يعني أنّ الحمل تم.



 

 

الاخبار المرتبطة


طبق اليوم..«كفتة دجاج» طبق اليوم..«كفتة دجاج» الجمعة، 23 أكتوبر 2020 12:39 م

الأكثر قراءة





?????

الرجوع الى أعلى الصفحة