الرئيس السيسي ورئيس هواوي ووزير الاتصالات الرئيس السيسي ورئيس هواوي ووزير الاتصالات

مصر.. قاعدة انطلاق «هواوي» لأسواق المنطقة

وائل نبيل الأحد، 04 مارس 2018 - 04:04 ص

تتصدر شركة هواوي، التي أسسها "Ren ZHENGFE"، في العام 1987 ، قائمة أكبر الشركات المهيمنة على مجال التكنولوجيا في العالم، وقد باتت تمثل كيانا اقتصاديا عملاقا، وهو ما أكدت عليه المؤشرات الصادرة مؤخرا، وكشفت أن قيمة العلامة التجارية للشركة بلغت 38 مليار دولار.

 

 

وأمس السبت استقبل الرئيس السيسي، جو بينج، الرئيس التنفيذي لشركة هواوي العالمية، وتيري لو، الرئيس التنفيذي لشركة هواوي مصر، بحضور المهندس ياسر القاضي، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وقد أشاد رئيس الشركة بالمزايا الكبيرة التي يتمتع به قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في مصر، وبجهود الدولة لتطوير هذا القطاع والإعداد المتميز للكوادر المصرية العاملة فى هذا المجال، والتي ساهمت في نجاح عمل الشركة الصينية في مصر على مدار السنوات الماضية، مؤكدا في الوقت نفسه على تعزيز التعاون مع الحكومة المصرية خلال الفترة المقبلة، لاسيما في ضوء النمو الاقتصادي المتزايد في مصر والمشروعات التنموية الكبرى الجاري تنفيذها في جميع المجالات.

 

 

وتعد شركة هواوي من كبرى الشركات العالمية العاملة بالسوق المصري، فقد نجحت في الاستحواذ على حصة سوقية تقدر بنحو 20% داخل السوق المصري، وبالتالي أصبحت تحتل المركز الثاني لسوق الهواتف الذكية فى مصر".

 


أما في مجال التدريب في مصر، فقد فتتحت هواوي مركزها الإقليمي للابتكار والتدريب و الحلول المتكاملة (CSIC) وذلك بمقر الشركة في القرية الذكية، حيث يقام المركز على مساحة 450 م2 وبتكلفة استثمارية بلغت 5 ملايين دولار، حتى يصبح منصة للابتكار ويساهم في تعزيز مفهوم “الحوسبة السحابية”، كما تركز البرامج الرئيسية للمركز على تبادل الخبرات في تطوير الحلول المبتكرة، والبحث المشترك في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والمساهمة في مبادرات المدن الذكية.

 

 

ومؤخرا نجحت هواوي في تأهيل طلاب مصريين للتصفيات النهائية حول العالم لمسابقة Huawei ICT Skill Competition ، والتي شاركت فيها مصر للمرة الأولى، كما وتعتزم الشركة زيادة الاستثمار الدائم بقطاع الأعمال في مصر، ومساعدة الشركاء على بناء قدرات مختلفة من خلال منصة الـ أوبن لاب  Open lap”.

 


وأنشأت هواوي المركز العالمي للدعم الفني الذي يعمل به 300 شاب مصري، ويجري حاليا زيادة عددهم إلى 1000 كم، و إنشاء مركز آخر ليصبح محطة رئيسية لتقديم الدعم الفني لأفريقيا والشرق الأوسط، بعد أن وقع الاختيار على مصر لتكون كقاعدة للانطلاق لجميع دول المنطقة، وبما يتواكب مع اتجاه الدولة المصرية لجعل مصر مركزا إقليميا لخدمات العملاء بالمنطقة.

 

 

كما شاركت أيضا ”القرية الذكية Smart Village” والتعليم والصناعات المصرفية، خطتهم المستقبلية الطموحة للتعاون مع هواوي ، وشاركت شركة التوزيع سيليكون 21 ، وإم تي آي أيضا مقدمة عن أعمالهم التجارية والتوقعاتهم للسوق، وأطلقت سيليكون 21، خلال هذه القمة برنامج The Help شريك التعلم المعتمد من هواوي، والذى يهدف إلى استكشاف سوق جديدة لتنمية المواهب في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في مصر.

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة