محافظ القليوبية محافظ القليوبية

عشماوي: الاتفاق مع الوزارات المعنية لتنفيذ خطة لتطوير القناطر الخيرية

أحمد عبدالكريم الثلاثاء، 03 أبريل 2018 - 03:03 م

القناطر الخيرية تمثل جزءاً مهماً من التاريخ المصري، بدءاً من محمد علي باشا الذي بدأ بها نهضة مصر الحديثة ومروراً بكل الرؤساء، نهاية بالرئيس السيسي، وظلت القناطر لفترات طويلة هي العاصمة السياسية لمصر ، وتتمتع مدينة القناطرالخيرية السياحية بموقع عبقري يضم مئات الأفدنة من المساحات الخضراء  والحدائق التي تحيط بها المياه من جميع جوانبها بين فرعي رشيد ودمياط.

وقد عانت القناطر طويلاً من الإهمال في السنوات الماضية، وانخفضت عائدات السياحة التي يعيش عليها سكانها، وظل أبناء القليوبية بصفة عامة وأبناء القناطر بصفة خاصة يحلمون بتحقيق وعود 6 محافظين تولوا مسئولية محافظة القليوبية علي مدار 25 سنة بتطوير القناطر الخيرية لوضعها علي خريطة السياحة العالمية .. ولم يتحقق أي وعد أو تطوير خلال السنوات الماضية .. ولايزال ابناء المحافظة يحلمون بتحقيق هذا الحلم لإعادة الوجه الجميل والحضاري لمدينة السحر والجمال .

 

في البدية أكد اللواء محمود عشماوي محافظ القليوبية أنه  يجري الإعداد لمشروعات عملاقة علي أرضها لتعود إليها حفلات الربيع والأعياد ويستمتع بها كل أبناء الشعب المصري.

كما يتضمن المشروع مخطط كامل للاستفادة من كافة المقومات الموجودة بالمنطقة، ويشمل  عدداً من المشروعات ستطرح بنظام حق الانتفاع ،المشروع الأول هو"تطوير منطقة الشاليهات" المقرر طرحها بنظام حق الانتفاع، وقد حصلنا من قبل على موافقة بطرحها لمدة خمسة وعشرين سنة، ولكن نظراً لقصر المدة ولأنها غير محفزة للمستثمرين فقد خاطبنا السيد رئيس الوزراء لإعطائنا موافقة بالطرح لمدة خمسين عاماً لتطويرها عن طريق توفير أنشطة فندقية ترفيهية وسياحية وثقافية مع الالتزام بالمحافظة على الطابع المعماري والتاريخي المميز للقناطر الخيرية (عصر محمد علي) ، مع استغلال النيل الساحر في إقامة أنشطة رياضية وألعاب مائية ومسابقات عالمية رياضية وفنية وربطها بالقاهرة بالنقل النهري السريع ،بالإضافة إلي إقامة فندق ومتحف على النيل بأرض محلج الأقطان الأثري مع الحفاظ على قيمته بالاتفاق والتنسيق مع وزارتي السياحة والآثار وتم اتخاذ الخطوات التنفيذية لهذا المشروع مع السيد وزير الآثار.
كما سيتم إنشاء أفخم ممشى سياحي ومرسم للفنانين التشكيلين العالميين على نهر النيل،واستغلال المنطقة الواقعة بين القناطر القديمة والقناطر الحديثة عند فرع دمياط لإقامة الممشى السياحي المفتوح للسياح على النيل على غرار خليج نعمة بشرم الشيخ.
 كما سيتم أيضاً إقامة عدد من المشروعات الترفيهية وسط الحدائق، وعمل بانوراما مصورة لتاريخ القناطر الخيرية منذ الإنشاء في عهد محمد علي باشا والمهندسين المصريين والأجانب اللذين شاركوا في التأسيس وحتى الافتتاح،باعتبارها شاهدة على إرادة المصريين وصولاً للرئيس عبد الفتاح السيسي الذي سيشهد عهده وضعها علي خريطة السياحة العالمية.
وأؤكد أن قيامنا بتطوير مدينة القناطر الخيرية السياحية سوف يتواكب مع تطوير المدينة السكنية بمستشفياتها ومدارسها وشوارعها وميادينها حتى يعم النفع علي المدينة بالكامل.

 

وأشار " عشماوي " انه تم الإتفاق مع  الدكتور محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية والرى ان الوزارة بصدد مناقشة خطه عاجله لتطوير القناطر الخيرية بالتنسيق مع وزارات  النقل والسياحة والاثار.

 

 وأضاف المحافظ أنه دعا وزراء النقل والإستثمار لإجتماع عاجل وملتقي لمناقشة سبل تطوير القناطر الخيرية اكبر حدائق الشرق وقبلة السياحة الداخلية التي تستقبل اكثر من مليون زائر في المناسبات المختلفة والاعياد مشيرا انه يوجد مخطط لتنمية المنطقة سياحيا إلا انه لم يتم تنفيذه حتي الان بسبب تداخل الإختصاصات وتعدد جهات الولاية.

 

وحول اراء بعض أبناء القناطر الخيرية حول مشروع التطوير .. 

 

في البداية يقول رجب ابو الفضل ( رئيس مجلس ادارة جمعية حقوق الإنسان بالقناطر ) : لقد مملنا من الحديث عن خطة تطوير القناطر لأكثر من 25 سنة وأخذنا نحلم بهذا التطوير ولكننا في كل مرة يصيبنا حالة من الإحباط .. واتمني في عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال ولايته الثانية بتحقيق حلم ليس فقط ابناء القليوبية ولكن حلم ابناء مصر الذين يعتبرون ان القناطر الخيرية هي منتجع البسطاء لابناء الوطن .

ويقول كرم محمود سليمان ( المدير التنفيذية للجمعية المصرية للتوعية والتنمية الشاملة بالقناطر ) : أن اهم المعوقات التي تقف حائلا في تطوير القناطر الخيرية هو توزيع ولايتها لأكثر من وزارة كالري والسياحة والأثار والزراعة بالإضافة الي محافظة القليوبية ويجب توحيد جهة الإختصاص ولتكن المحافظة بحكم وجود القناطر علي ارضها وان تكون هناك خطة مشتركة بدعما من الحكومة لان مشروع التطوير هو مشروع قومي يخدم الجميع ويوفر فرص عمل كثيرة للشباب .. كما يدر عائدا كبيرا علي خزانة الدولة والمحافظة .

 

ومن ناحيته يقول مختار شداد ( نائب رئيس مركز ومدينة القناطر الخيرية ) أن المهندس عبد الرازق النقيدي رئيس المدينة و أجهزة الوحدة المحلية يعملون في حدود الإمكانيات المتاحة علي ظهور القناطر الخيرية وحدائقها بصورة مشرفة حيث يتوافد ألاف الزائرين يوميا للاستمتاع بالحدائق والرحلالت النيلية وقد تم اقامة ممشي سياحي بمنطقة الحدائق .. كما يتم يوميا رفع القامة والمخلفات اللتي تنتج عن الزيارات بحيث تستمر الحدائق في ابهي صورة 

 

 

 


Download all attachments as a zip file

 


الاخبار المرتبطة

 

 

 

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة