جلسة لمجلس الأمن جلسة لمجلس الأمن

بوليفيا تطلب اجتماع مجلس الأمن غدًا لبحث التهديد بضرب سوريا

رويترز الأربعاء، 11 أبريل 2018 - 09:52 م

طلبت بوليفيا، اليوم الأربعاء 11 أبريل، عقد اجتماع لمجلس الأمن الدولي غدًا لبحث تصاعد نبرة الحديث المتعلق بسوريا وهذه التهديدات بعمل عسكري من جانب واحد، وذلك بعد ساعات من تهديد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشن هجمات صاروخية.

وقال سفير بوليفيا لدى الأمم المتحدة، ساتشا سيرجيو لورنتي سوليز، للصحفيين، "هناك استمرار في هذه التهديدات، ولذلك نحن قلقون لأن أي عمل أحادي الجانب سيكون انتهاكًا لمبادئ ومقاصد ميثاق الأمم المتحدة".

وحذر الرئيس الأمريكي اليوم روسيا من إجراء عسكري وشيك في سوريا ردًا على هجوم كيماوي مزعوم قائلًا إن الصواريخ "قادمة" وهاجم موسكو لدعمها الرئيس بشار الأسد. وقالت منظمة الصحة العالمية إن عشرات من سكان دوما قتلوا في الهجوم وأصيب مئات آخرون.

وأخفق مجلس الأمن الذي يضم 15 عضوًا أمس في إقرار ثلاث مسودات قرارات بشأن الهجمات بأسلحة كيماوية في سوريا، إذ استخدمت روسيا حق النقض "الفيتو" ضد مسودة أمريكية بينما أخفقت مسودتان روسيتان في حشد الحد الأدنى من الأصوات اللازم لصدور قرار وهو تسعة أصوات.

قال الكرملين إن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، تحدث إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، اليوم الأربعاء 11 أبريل، وحثه على عدم اتخاذ أي خطوة تزعزع استقرار سوريا.

وذكر بيان على الموقع الإلكتروني للكرملين أن بوتين أبلغ نتنياهو في اتصالٍ هاتفيٍ بأن من المهم الحفاظ على سيادة سوريا.


الاخبار المرتبطة

 

 

 

الأكثر قراءة



 



 

الرجوع الى أعلى الصفحة