لقاء رئيس الوزراء بوزير الاستثمار البريطاني _ تصوير: أشرف شحاتة لقاء رئيس الوزراء بوزير الاستثمار البريطاني _ تصوير: أشرف شحاتة

رئيس الوزراء: نتطلع للاستفادة من خبرة بريطانيا في السكك الحديدية

أحمد عيسى- إيمان الخميسي الأربعاء، 30 مايو 2018 - 01:36 م


إسماعيل يلتقي وزير الاستثمار البريطاني

عقد المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، الأربعاء 30 مايو، اجتماعاً مع جراهام سيورات، وزير الاستثمار البريطاني، الذي يزور مصر حالياً.

وفي مستهل اللقاء رحب رئيس الوزراء بالوزير البريطاني والوفد المرافق له، مؤكداً عزم الحكومة المصرية على استمرار خطواتها نحو تحقيق الإصلاح المالي والاقتصادي، وتهيئة المناخ المشجع والجاذب للمزيد من الاستثمارات المحلية والأجنبية، جنباً إلى جنب مع إجراءات تراعي الجوانب الاجتماعية وتحسين مستوى معيشة المواطنين.

وأشار رئيس الوزراء إلى اهتمام الحكومة ببناء القدرات في مختلف المجالات، واستكمال تنفيذ المشروعات القومية خاصة في مجال البنية التحتية وتطوير شبكة الطرق بما يحقق أهداف الاستثمار، فضلاً عن مشروعات الإسكان الاجتماعي التي مثلت تحدياً لتوفير المسكن اللائق بتكلفة ملائمة، كما أشار إلى الاكتشافات الهامة في مجال البترول والغاز، ومساعي التوسع في استخدام مزيج الطاقة، بالإضافة لجهود العمل على الارتقاء بجودة المنتج المحلي ودفع حركة الواردات وفتح أسواق جديدة.

من جانبه أعرب الوزير البريطاني، عن سعادته بزيارته لمصر التي تعد الأولى له في هذا المنصب، مؤكداً دعم الحكومة البريطانية لجهود الإصلاح المالي والاقتصادي الذي تقوم به مصر رغم التحديات، مشيداً بما حققته من نتائج ومؤشرات إيجابية، في مقدمتها رفع معدل النمو، وفتح المجال أمام القطاع الخاص للمشاركة في جهود التنمية، واتخاذ إجراءات فاعلة لمواجهة البيروقراطية وتحسين مناخ الاستثمار.

وأعرب الوزير البريطاني عن تقديره لحرص مصر على تعزيز علاقاتها بالاتحاد الأوروبي ودفع مجالات التعاون في مختلف المجالات، مشيراً إلى أن بريطانيا تعد أحد أهم الشركاء الاقتصاديين لمصر، لافتاً إلى حجم الاستثمارات البريطانية بالسوق المصري في العديد من المجالات المتنوعة ومنها الاتصالات، والطاقة، والبنية التحتية، وغيرها.

 وأشاد الوزير بالتقدم المحرز للاقتصاد المصري كنتيجة للعديد من الإجراءات الإصلاحية التي تم اتخاذها، وتحسن مؤشرات الأداء وانعكاس ذلك على تحسن مؤشرات البورصة المصرية وزيادة الثقة بها، فضلاً عن برنامج الطروحات الذي تقوم به الحكومة المصرية.

وأعرب الوزير عن تطلع بلاده لزيادة وتنويع الاستثمارات في مصر عبر المشاركة إلى جانب الحكومة المصرية في تنفيذ العديد من المشروعات، ودعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة وزيادة قدراتها التنافسية، إلى جانب دعم قطاع السكك الحديدية، وبناء القدرات في عدد من القطاعات، مشيراً إلى اهتمام بلاده بقطاع الطاقة النظيفة والمتجددة.

من جانبه أكد رئيس الوزراء، أن مصر لديها العديد من المشروعات التي يمكن التعاون فيها مع الجانب البريطاني، في مجالات البتروكيماويات، والطاقة، والنقل، والسكة الحديد، إلى جانب العاصمة الإدارية الجديدة والمدن الجديدة الأخرى، لافتاً إلى تطلع مصر للاستفادة من الخبرة الطويلة لبريطانيا في مجال السكك الحديدية والذي على وشك أن تضخ فيها استثمارات ضخمة من خلال إقامة عدد من الخطوط الجديدة في الفترة القادمة.

وأتفق الجانبان على أهمية تعريف المستثمرون البريطانيين على الفرص الاستثمارية الواعدة التي تتمتع بها مصر، والقطاعات المطروحة، حيث تم مناقشة اقتراح ترتيب زيارة وفد منهم إلى مصر ولقاء نظرائهم بمصر، للتعرف عن قرب عما يتحقق على أرض الواقع من تطوير لمناخ الاستثمار في مصر.
 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة