هاني شادي هاني شادي

فيديو| سياسي: إعلان شراكة إستراتيجية «إماراتية روسية»

رضا خليل الجمعة، 01 يونيو 2018 - 11:30 م

قال المحلل السياسي هاني شادي، والمقيم في موسكو: «إن زيارة ولي عهد أبو ظبي، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، إلى روسيا والتوقيع على إعلان شراكة إستراتيجية مع الرئيس، فلاديمير بوتين، يُعد تتويجا لمسيرة تطوير العلاقات بين البلدين، والتي بدأت منذ فترة طويلة، وبرزت خلال التسعينات وازدهرت خلال عهد بوتين».

 

وأضاف شادي خلال لقاء له على فضائية الغد الإخبارية، مع الإعلامية هبة الغمراوي، أن ولي عهد أبو ظبي يزور موسكو باستمرار، ويلتقي دائما بالرئيس الروسي، مشيرا إلى أن هناك تفاهمات كبيرة تطورت بين الجانبين، سواء على المستوى السياسي أو الاقتصادي.

 

وأوضح أن حجم التبادل التجاري بين البلدين زاد بشكل كبير خلال الفترة الأخيرة، مشيرا إلى أن روسيا تحتاج أن تدخل شركاتها الكبيرة إلى السوق الإماراتية، كما يحتاج السوق الروسي لرؤوس الأموال الإماراتية، إذ تُعد الإمارات الدول العشرة الأوائل بين المستثمرين في الاقتصاد الروسي، متابعا أن هناك تعاون كبير في عدة مجالات أهمها مجال الطاقة، أيضا في مجال سوق الألمونيوم، وهناك مجموعة كبيرة من التفاهمات والاتفاقات في مجال تطوير الزراعة وبعض الصناعات، لافتا أن الإمارات تستثمر بشكل كبير في البنية التحتية بروسيا.

 

وتابع: «هناك توافق وتفاهمات غير قليلة بين الإمارات وروسيا فيما يتعلق بالعديد من الملفات السياسية، على رأسها الأزمة السورية، إذ يوجد تفاهم على حل الأزمة بالطرق الدبلوماسية وهو ما تؤيده موسكو ودبي، أيضا تناولت الزيارة الملف اليمني"، منوهاً أن هناك رغبة خليجية في زيادة الدور الروسي في حل الأزمة باليمن، خاصة بعد المعارك الكبيرة التي مُني فيها الحوثيين بالهزيمة».

 

وأشارشادي، إلى أن الزيارة تناولت أيضا الملف الليبي، وجرت مشاورات بين الطرفين حول التسوية السياسية في ليبيا وحل الأزمة بالطرق السياسية، مشددا على أن هناك تفاهم كبير بين البلدين في مجال مكافحة الإرهاب.


الاخبار المرتبطة

 

 

 

الأكثر قراءة



 

الرجوع الى أعلى الصفحة