صورة للقتيل صورة للقتيل

تخصيص فريق أمني لكشف لغز جثة طبيب حلوان

محمد فاروق- محمود ثروت السبت، 09 يونيو 2018 - 05:26 م

عثرت أجهزة الأمن بالقاهرة، على جثة طبيب أمراض نساء وتوليد شهير ملقاة داخل مقابر عرب راشد بحلوان.

وقال مصدر أمني لـ «بوابة أخبار اليوم» إن الجثة لطبيب أمراض نساء شهير بمنطقة المعادي يدعى «ف. ع»، وبها آثار تعذيب، وقدميه ويديه موثقين بالحبال.

وأمر اللواء محمد منصور، مدير مباحث القاهرة بتشكيل فريق بحث؛ لسرعة كشف غموض العثور على جثة الدكتور "ف.ع"، طبيب النساء والتوليد الشهير بمنطقة المراغي، وضم كلا من العقيد محمد عاكف، مفتش المباحث، فريق بحث ضم رؤساء مباحث، حلوان، والتبين، والمعصره، و15مايو، لكشف غموض العثور جثة طبيب نساء وتوليد شهير مقيد اليدين والقدمين ويوجد شريط لاصق علي فمه، ملقاة بمقابر عرب راشد دائرة القسم.

وكشفت المعاينة المبدئية أن القتيل توفي نتيجة الضرب بآلة حادة علي الرأس ويرجح أن يكون الانتقام الدافع لارتكاب الجريمة.

وتعود تفاصيل الواقعة عندما تلقي المقدم هاني أبو علم، رئيس مباحث حلوان، بلاغٱ من الأهالي مفاده العثور علي جثة مسن ملقاه بمقابر عرب راشد دائرة القسم، وبالانتقال والفحص تبين أن الجثة لدكتور نساء وتوليد، يدعي فتحي عبد الغفار، 60 سنة ومقيم بشارع المراغي دائرة القسم، ويرتدي ملابسه كاملة والجثة في حالة انتفاخ تام ومقيد اليدين والقدمين مع وجود شريط لاصق علي فمه.

 وتكثف مباحث القسم جهودها لكشف غموض الواقعة، وتحرر المحضر اللازم وأخطرت النيابة العامة برئاسة المستشار أحمد سليم، لمباشرة التحقيقات.
 

الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة