الدكتور محمد الزبيدي الدكتور محمد الزبيدي

فيديو.. الزبيدي: خسائر الخزينة الليبية 88 مليون دولار لمحاولة دخول الموانئ النفطية

رضا خليل الإثنين، 18 يونيو 2018 - 01:10 ص

قال المحلل السياسي الليبي، الدكتور محمد الزبيدي، إن المجاميع الإرهابية التي كانت متواجدة في الهلال النفطي لمدة 3 سنوات ودحرها الجيش من تلك المنطقة الحيوية التي تتركز بها أرزاق الليبيين وهي مصدر الدخل الوحيد للدولة الليبية، تحاول حاليا دفع مجاميعها إلى الهلال النفطي من جديد في محاولة لإلهاء الجيش الليبي عن معاركه في درنة وفتح معركة جانبيه لتشتيته.

وأضاف «الزبيدي» خلال لقاء له على فضائية «الغد» الاخبارية، مع الإعلامي محمد عبدالله، أن المجاميع الإرهابية تعرضت لسلسلة انكسارات في المنطقة الشرقية، ويدركون يقيناً أنهم غير قادرين على الإمساك بهذه المنطقة الواقعة بين ميناءي راسلانوف والسدرة، واصفاً تلك المحاولات بأنها "رقصة مذبوح" وليس أكثر.

وأوضح «الزبيدي» أنه ليس من الصعب على الجيش الليبي تأمين منطقة الهلال النفطي ومنع تكرار محاولات الاختراق، إلا أن المنطقة المفتوحة على الصحراء تجمعات بها المجموعات التي تم دحرها من سرت وبنغازي في سلسلة جبال الهاروج، وانضمت لها جماعات المعارضة التشادية، واستعانوا بالمرتزقة والمعارضة التشادية لدخول للموانئ النفطية.

وأشار «الزبيدي» إلى أن حجم الخسائر يومياً منذ دخول هذه الميليشيات الإرهابية إلى الميناءين هي 88 مليون دولار خسائر للخزينة الليبية، موضحاً أن التعامل مع هذه المجاميع يجب أن يتم جنوب «راسلانوف» وإذ سيكون سهل لأنها منطقة مفتوحة ويمكن للطيران التعامل معهم، مؤكدا أن هناك صعوبة في التعامل مع الذين استطاعوا التسلل إلى داخل مجمع البتروكيماويات في راسلانوف، إذ أن اطلاق النار داخله قد يؤدي إلى كارثة اقتصادية وكارثة بيئية.

 



 

 

الاخبار المرتبطة

 


الأكثر قراءة

 





الرجوع الى أعلى الصفحة