صورة من مباراة اليابان وبولندا صورة من مباراة اليابان وبولندا

روسيا 2018| اليابان ليس لها السبق .. من المنتخب الذي تأهل باللعب النظيف من قبل؟

أحمد نزيه الخميس، 28 يونيو 2018 - 08:22 م

تساوت اليابان والسنغال في كل شيءٍ ليتم الاحتكام لقاعدة اللعب النظيف لأول مرة في تاريخ كأس العالم، لرسم اسم المتأهل للدور الثاني من مونديال روسيا.

وحصد المنتخبان أربع نقاط، وسجل كلٌ منهما أربعة أهداف واستقبل مثلها، وتعادلا معًا بهدفين لمثلهما في الجولة الثانية، لتصبح قاعدة اللعب النظيف هي الفيصل الآن، والتي ابتسمت لليابان الذي تحصلوا على أربع بطاقات صفراء فقط مقابل ست للسنغاليين.

وباتت اليابان أول منتخب يتأهل بقاعدة اللعب النظيف في تاريخ المونديال، وأصبحت السنغال أول منتخب ينكوي بنار هذه القاعدة في تاريخ المونديال.

ولكن هل كانت هناك سابقة للاحتكام لقاعدة اللعب النظيف في مسابقات الاتحاد الدولي "الفيفا"؟

سابقة في مونديال الناشين

في كأس العالم للناشئين عام 2009 بنيجيريا، استفاد منتخب آسيوي آخر من قاعدة اللعب النظيف، هو منتخب الإمارات، حيث أشرت على ترشحه للدور الثاني.

وحلت الإمارات ثالثةً في المجموعة الخامسة برصيد ثلاث نقاط خلف إسبانيا التي تصدرت بتسع نقاط، والولايات المتحدة الثانية برصيد ست نقاط، وأمام مالاوي متذيلة المجموعة من دون رصيد.

وكانت آمال الإمارات بالتأهل معلقة بأفضل أربعة ثوالث (النظام المتبع في بطولات الفئات العمرية بمشاركة 24 منتخب في البطولة).

وعند الاحتكام لأفضل أربعة ثوالث، كانت ألمانيا وأوروجواي في جعبتهما أربع نقاط، فكانا لهما الأفضلية كأفضل ثالثين، وتبقى مقعدين، نيوزيلندا لها ثلاث نقاط مثل الإمارات، ولكنها سجلت ثلاثة أهداف وفي شباكها ثلاثة، أفضل من الإمارات التي سجلت ثلاثة أهداف وفي شباكها أربعة (محصلتها -1).

تبقى مقعد واحد لأفضل ثوالث، ووقتها تساوت منتخبات الإمارات وهولندا والبرازيل، لكلٍ منهما ثلاث نقاط، وجميعهم سجل ثلاثة أهداف وفي شباكه أربعة.

وقتها تم الاحتكام لقاعدة اللعب النظيف، والتي ابتسمت للإماراتيين على حساب البرازيليين والهولنديين آنذاك، لتصعد الإمارات للدور الثاني، إلا أنها ودعت البطولة من ذلك الدور بالخسارة أمام تركيا بهدفين نظيفين.


 

 

الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة



 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة