الأعلى للإعلام يهنيء الرئيس والشعب بذكرى ثورة ٣٠ يونيو الأعلى للإعلام يهنيء الرئيس والشعب بذكرى ثورة ٣٠ يونيو

الأعلى للإعلام يهنيء الرئيس والشعب بذكرى ثورة ٣٠ يونيو

شيماء محمد السبت، 30 يونيو 2018 - 12:55 م

تقدم المجلس الأعلى للإعلام، بالتهنئة لشعب مصر العظيم وللرئيس عبد الفتاح السيسي ولرجال مصر البواسل، في القوات المسلحة والشرطة المصرية، بمناسبة الاحتفال بمرور ٥ سنوات على ثورة ٣٠ يونيو المجيدة.


وقال المجلس في بيان له بالتزامن مع بدء الاحتفالات باليوم الأبرز في التاريخ الحديث للوطن، إن ثورة الشعب الذي خرج بالملايين في مثل هذا اليوم قبل خمس سنوات ليستعيد هويته وينقذ الوطن من براثن جماعة كادت أن تودي به إلى التهلكة، وليعيد للبلاد هويتها وينتشلها من الفوضى والانهيار في مشهد حضاري وسلمي شهد له العالم أجمع. انتهى بصنع أعظم الثورات في العصر الحديث لتمارس بعدها الدولة دورها لاستعادة الهيبة داخليا وخارجيا، ولتبدأ في بناء حاضر نرضاه ومستقبل نفخر به.


وتابع «البيان» أنه بالرغم من مرور خمس سنوات كاملة على قرار جموع الشعب بإقصاء جماعة الظلام والإرهاب، فما زالت المعركة مستمرة ومازال رعاة الإرهاب، ودعاة التطرف يحاولون إفساد المشهد والإساءة للوطن وأبناءه بدعم مالي مفتوح من دول وجماعات ترى في استقرار مصر وصدارتها خطر عليها وعلى مخططات كانوا يهدفون تنفيذها، لكن شعب مصر أطاح بأحلامهم المريضة وقرر استعادة الهوية الوطنية مستنجدًا بقواته المسلحة التي كانت دائما على قدر المسئولية وملبية لنداء الشعب في كل الأوقات، ومع استمرار الاستهداف تستمر معركة مصر شعبًا وقيادة مع الإرهاب وداعميه ومع كل من لا يريدون خيرًا لهذا الوطن.


ووجه البيان، تحية لشهداء الوطن الذين دفعوا أرواحهم ثمناً ليستقر الوطن في مواجهة طيور الظلام وأعوانهم، مؤكداً أن دماء الشهداء لم تذهب سدى، ومؤكداً على أن المجلس الأعلى للإعلام وهو يحتفل مع مصر كلها بهذه المناسبة يعاهد الرئيس والشعب عهد الأوفياء على بذل كل جهد؛ لدفع عجلة التنمية والبناء والإصلاح، ومواجهة قوى الشر والإرهاب في معركة الإعلام الذي أصبح عنواناً لأي مواجهة باعتباره السلاح الأقوى والأكثر فاعلية في كل معارك العصر الحديث، داعين الله أن يحفظ مصر وأهلها من كل شر.
 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة