وزارة الصحة والسكان وزارة الصحة والسكان

لحين الانتهاء من أعمال الصيانة والإصلاحات

نقل أطباء وأطقم وخدمات «الحسين الجامعي» لمستشفى الشيخ زايد

حاتم حسني الأحد، 08 يوليه 2018 - 01:10 م

وجهت وزيرة الصحة والسكان د.هالة زايد، بوضع مستشفى الشيخ زايد أل نهيان تحت تصرف عميد كلية الطب جامعة الأزهر د.أحمد سليم، لاستقبال كافة الأطقم الطبية والحالات المرضية بمستشفى الحسين الجامعي.

 

يأتي ذلك لحين الانتهاء من أعمال الصيانة والإصلاحات بمستشفى الحسين الجامعي، نتيجة الحريق الذي نشب بها أمس السبت 7 يوليو.

 

وأكدت وزيرة الصحة والسكان، أنها كلفت مساعد الوزير للطب العلاجي والمشرف على أمانة المراكز الطبية المتخصصة د.أحمد محي القاصد، بتوفير كافة سبل الراحة في مستشفى الشيخ زايد أل نهيان، للأطقم الطبية سواء الأطباء أو التمريض، القادمين من مستشفى الحسين الجامعي، حرصاً على استمرار تقديم الخدمة الطبية للمرضى المحولين من مستشفى الحسين الجامعي وخاصة حالات الطوارئ.

 

وأشارت وزيرة الصحة والسكان إلى توفير وزيادة مخزون الأدوية والمستلزمات الطبية بمستشفى الشيخ زايد آل نهيان لتغطى احتياجات المرضى المحولين من مستشفى الحسين الجامعي لإجراء جميع الجراحات في كافة التخصصات، مؤكدة أن هذا يأتي في إطار التعاون المثمر بين جامعة الأزهر ووزارة الصحة؛ للارتقاء بالخدمات الطبية المقدمة للمواطنين.

 

وفي سياق متصل أشار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان د.خالد مجاهد، إلى أنه فور نشوب الحريق بمستشفى الحسين الجامعي، تم إخلاء 117 مريض من المحتجزين بمستشفى الحسين الجامعي إلى المستشفيات كالتالي باب الشعرية 107 مريض، والزهراء 7، ومريض بمستشفى القاهرة الفاطمية، و2 بمستشفى المنيرة، فيما تم إسعاف حالتين كانا يعانا من اختناق وخرجا خروج تحسن.

 

وأوضح أن وزيرة الصحة والسكان، أوفدت فريق طبي من كافة التخصصات على رأسه مستشار الوزير للرعايات المركزة د.شريف وديع، لمتابعة حالة المرضى والاطمئنان عليهم بكافة المستشفيات التي تم الإخلاء عليها، للتأكد من تلقيهم الخدمة الطبية على أكمل وجه.


الاخبار المرتبطة

 

 

 

الأكثر قراءة



 

الرجوع الى أعلى الصفحة