الناقد الفني طارق الشناوي الناقد الفني طارق الشناوي

شاهد| طارق الشناوي قانون انشاء السينمات والمسارح بدل التى يتم هدمها " سقط سهوا"

رأفت ماهر الخميس، 19 يوليه 2018 - 12:01 م

أكد الناقد الفني طارق الشناوي، أن هدم سينما فاتن حمامة يعد هدم لتاريخ السينما المصرية التي تعتبر جزء من تشكيل وجدان الشعب المصري فضلا عن أته إقصاء للقوة الناعمة.  
 

وأضاف خلال مداخلة هاتفية عبر فضائية "الحدث اليوم" ،أنه  علينا تفعيل القرار الذى يقضى بأن هدم سينما يفرض على من يملك الأرض إنشاء سينما أخرى، وأتمنى من الصديقة د. إيناس عبدالدايم، وزيرة الثقافة، متابعة تلك القضية لتنفيذ

وأشار الى أنه من حق المالك أن يبني برجا سكنيا كما يريد، لكن تحتوي على دار عرض، وتطلق الدولة عليها اسم فاتن حمامة، وقرار الهدم أصبح أمرًا واقعًا، ومنطقة المنيل بها 5 دور عرض تم هدمها على مدار 50 عاما، ولم يضف سوى سينما "جالاكسي" التي تحتوي على 6 شاشات.
 

وأكد "الشناوي" أنه لا ينبغي أن نبكي على اللبن المسكوب، ولا بد أن نتمسك بضرورة تفعيل القانون من قبل الوزارة الذي ينص على بناء سينما أو مسرح مكان التي يتم هدمها ، ودار فاتن حمامة تاريخية، خاصة أنها كانت شاهدة على الحادث الشهير حينما افتعل الرئيس أنور السادات "مشاجرة" ليلة قيام ثورة يوليو 1952، الذي أراد بها أن يؤكد وجوده بالسينما.

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة