الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والمهندس عمرو نصار وزير التجارة الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والمهندس عمرو نصار وزير التجارة

لجنة دائمة بين وزارتي «الاستثمار والتجارة» لتعزيز التعاون المشترك

وائل المزيكي الخميس، 26 يوليه 2018 - 12:36 م

 

استضافت وزارة التجارة والصناعة، توقيع قرار وزاري مشترك بين وزارتي الاستثمار والتعاون الدولي والتجارة والصناعة يستهدف تعزيز التعاون المشترك ،فيما يتعلق بتهيئة مناخ الاستثمار في القطاع الصناعي والترويج للفرص الاستثمارية المتاحة.


وقع الاتفاق د.سحر نصر وزيرة، الاستثمار والتعاون الدولي والمهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة، وذلك بحضور عدد من قيادات الوزارتين.


وأكدت د.سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، أهمية تحقيق التعاون والتكامل بين مختلف الأجهزة الحكومية بما يصب في مصلحة الاقتصاد القومي، لافتةً إلى أن قطاع الصناعة يعد من أهم القطاعات الاستثمارية بالاقتصاد المصري خلال المرحلة الحالية حيث يسهم في توفير فرص العمل وزيادة الإنتاجية وتقليل الواردات كما انه من أكثر القطاعات التي تدعمها خريطة مصر الاستثمارية.


وأشارت الوزيرة، إلى أن اللجنة المشتركة ستتولى التنسيق بشأن آليات تعظيم الاستفادة من المنح والمساعدات الأجنبية والتنسيق بين مكاتب التمثيل التجاري بالخارج وقطاع ترويج الاستثمار بالهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة لتعظيم جهود الترويج لجذب الاستثمارات الأجنبية، وكذلك التنسيق بشأن الفرص الاستثمارية المتاحة في إطار خريطة الاستثمار الصناعي وإضافتها لخريطة الاستثمار على مستوى الدولة والترويج لها بالخارج .

ولفتت نصر، إلى أن اللجنة ستتولى أيضا التنسيق لحل المشكلات المتعلقة بالولاية وتخصيص الأراضي الصناعية والتنسيق بشأن تبسيط وتيسير الإجراءات التي تتبع عملية تأسيس الشركات وخاصة ما يتعلق بالتراخيص الصناعية والمنشأ والمكون المحلى والإعفاءات والحوافز الخاصة بهما، وكذلك حوافز الاستثمار الصناعي وإجراءات الرقابة على الصادرات والواردات.


ومن جانبه أكد المهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة، أن توقيع هذا القرار يأتي في إطار حرص الوزارة على تعزيز أواصر التعاون المشترك مع كافة الوزارات بهدف تحقيق التكامل بين عمل الوزارات المختلفة وفض التشابكات التي تؤثر سلباً على مناخ الاستثمار.

وأشار إلى انه على الرغم من المنافسة القوية من جانب الاقتصاديات الكبرى في العالم إلا أن الاقتصاد المصري يمتلك مقاومات استثمارية ضخمة تؤهله ليكون مقصداً استثمارياً هاماً بمنطقة الشرق الأوسط وقارة إفريقيا، وهو الأمر الذي يؤكد أهمية تحقيق نتائج ملموسة وسريعة لهذا الاتفاق الهام وبما يسهم في مواجهه التحديات التي تواجه الاستثمار بالسوق المصري.


وأوضح الوزير، أنه بموجب هذا القرار فان اللجنة ستتولى دعم الجهود المشتركة في تعميق الصناعة المصرية خاصة ما يتعلق بزيادة الإنتاجية وتنمية سلاسل القيمة بالإضافة إلى التنسيق المتعلق بتوفير خدمات الدعم الفني لتنمية التجمعات الصناعية ، فضلا عن التنسيق المشترك في مجالات دعم مبادرات ريادة الأعمال وتنمية المشروعات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة بالإضافة إلى التنسيق بشأن طلبات المستثمرين للعمل بنظام المناطق الحرة الخاصة.


ولفت نصار، إلى أن القرار قد حدد دورية عقد اجتماعات اللجنة مرة شهريا على الأقل على أن يتولى مديرا مكتبي وزيري الاستثمار والتعاون الدولي والتجارة والصناعة، القيام بدور نقاط الاتصال ومتابعة تنفيذ ما يصدر عن اللجنة من قرارات وعرض تقرير شهري بنتائج الأعمال على الوزيرين.


وقد نص القرار أيضا بأن تكون للجنة أمانة فنية مقرها وزارة الاستثمار والتعاون الدولي تتولى إعداد جدول أعمال اللجنة وتسجيل محاضر جلساتها ومتابعة تنفيذ ما يصدر عنها من قرارات بالتعاون مع نقاط الاتصال.
 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة