صورة أرشيفية صورة أرشيفية

هل يخفض البنك المركزي أسعار الفائدة على الودائع.. 3 شركات تجيب

شيماء مصطفى الخميس، 16 أغسطس 2018 - 02:30 م

تبحث لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري، برئاسة طارق عامر، أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض، في اجتماعها الدوري، الذي يعقد اليوم الخميس 16 أغسطس 2018.

 

وتباينت التوقعات، حول قيام البنك المركزي المصري، بتثبيت أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض خلال اجتماعه اليوم، وبين قيامه بتخفيض سعر الفائدة بنسبة 1%.

 

وتوقعت 3 شركات تعمل في مجال الأوراق المالية والاستثمار، قيام لجنة السياسة النقدية بتثبيت أسعار الفائدة في اجتماعها الذي ينعقد اليوم، مستندة في ذلك إلي أن التضخم الشهري سيبدأ بالاستقرار خلال شهر أغسطس الجاري، عند قيمة 1% تقريبا بعد التخلص التدريجي من تأثيرات الدورة الأولى والثانية من إصلاحات الوقود والكهرباء والضرائب، مما سيؤدي إلى تضخم سنوي مستقر تقريباً في أغسطس مقارنة بـيوليو.

 

وأكدت أن التضخم الرئيسي حقق في يوليو قيمة أعلى من توقعاتها التي كانت 1.5 ٪ بسبب ارتفاع تضخم الأغذية والمشروبات الشهرية بنسبة 2.1 ٪ (مقارنة مع 1.7 ٪ في يونيه)، مما ساهم في 1.15 ٪ من إجمالي قيمة التضخم الشهري (مقارنة بنسبة 0.94 ٪ في يونيه).

 

بينما يرى الفريق الأخر، أن لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري، قد تتخذ اليوم قرارا بتخفيض أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض بنسبة تبلغ 1%، خاصة بعد نجاح البنك المركزي؛ في كبح جماح التضخم وتسجيله نحو 8.5% فقط خلال شهر يوليو الماضي، الأمر الذي يؤكد استقرار الأوضاع النقدية.

 

وأشاروا إلي أن اتجاه البنك المركزي، لتخفيض أسعار الفائدة، يعمل على تشجيع الاستثمار والنهوض بقطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطى ومتناهية الصغر.

 

يذكر أن لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري، قررت في اجتماعها الأخير، تثبيت أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض لليلة واحدة عند مستوى 16.75% و17.75%، على الترتيب، وكذلك الإبقاء على كل من سعر العملية الرئيسية عند مستوى 17.25%، وسعر الائتمان والخصم عند مستوى 17.25%، وذلك في اجتماعها يوم الخميس 28 يونيو، للمرة الثانية على التوالي.

الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة