صورة لمسجد نمرة صورة لمسجد نمرة

مسجد نَمرة| هنا ألقى الرسول خطبة الوداع.. ونهى عن الوقوف بتلك المنطقة

بوابة أخبار اليوم الإثنين، 20 أغسطس 2018 - 10:39 ص

يستعد حجاج أكثر من مليون حاج لأداء صلاتي الظهر والعصر جمعًا وقصرًا ابتاعًا لسنة النبي محمد، عليه الصلاة والسلام، بأحد أشهر المعالم في عرفات وهو «مسجد نمرة».


ومسجد نَمرة هو المكان الذي ألقى فيه النبي محمد، عليه الصلاة والسلام، خطبة الوداع على الصحابة خلال أدائه لفريضة الحج، ويقع المسجد بالقرب من جبل عرفات، ويمتد الجزء الغربي منه لداخل وادي عرنة.


وبحسب قناة العربية فإن وادي عرنة أحد أودية مكة المُكرمة، والتي نهى الرسول، عليه الصلاة والسلام، عن الوقوف به لأنه لا يتبع لجبل عرفات عندما قال «وقفت ها هنا وعرفات كلها موقف إلا بطن عرنة».


وبني المسجد في بداية عهد الخلافة العباسية التي بدأت في مُنتصف القرن الثاني الهجري، وشُيد في نفس المكان الذي ألقى فيه النبي محمد، عليه الصلاة والسلام، خطبة الوداع.


وأشارت القناة الإخبارية السعودية إلى أن المسجد شهد عدد من التوسعات على مدار التاريخ حيث أصبحت مُقدمة المسجد خارج عرفات، ومؤخرة المسجد في عرفات، ووضعت السلطات السعودية العديد من اللوحات الإرشادية لمساعدة الحجيج على التنقل داخله بسهولة.


وشهد مسجد نمرة أكبر توسعة له في التاريخ بتكلفة  بلغت 237 مليون ريال، وصار طوله من الشرق إلى الغرب 340 متراً، وعرضه من الشمال إلى الجنوب 240 متراً، ومساحته أكثر من 110 آلاف متر مربع.


وبوجد خلف المسجد مساحة مظللة تقدَّر مساحتها بـ8000 متر مربع، ويستوعب المسجد نحو 350 ألف مصل، وله 6 مآذن، وارتفاع كل مئذنة منها 60 متراً، وله 3 قباب، و10 مداخل رئيسية تحتوي على 64 باباً، وفيه غرفة للإذاعة الخارجية مجهزة لنقل الخطبة وصلاتي الظهر والعصر ليوم عرفة مباشرة بواسطة الأقمار الصناعية.



الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة



الرجوع الى أعلى الصفحة