ريهانا ريهانا

ريهانا «سفيرة فوق العادة» لـ«باربادوس» لدعم التعليم والسياحة والاستثمار

سبوتنيك الجمعة، 21 سبتمبر 2018 - 04:29 م

لم تكتف ريهانا، بكونها واحدة من أشهر المطربات في العالم، وممثلة، وسيدة أعمال ناجحة، بل تم إضافة إلى مهامها منصب «سفيرة فوق العادة» لبلدها الأصلية جزيرة باربادوس.

 

ووفقا لبيان صادر عن المكتب الإعلامي للحكومة في بربادوس، فإن هذا المنصب يمنح ريهانا «مسؤولية محددة لتعزيز التعليم والسياحة والاستثمار في الجزيرة».

 

يذكر أن ريهانا، والتي اسمها بالكامل، روبين ريهانا فينتي، من مواليد جزيرة الكاريبي، عينت كأحد سفراء بربادوس الثقافيين في عام 2008، وقامت بأعمال ترويجية لصالح وزارة سياحة بلدها.


ولكن منصب ريهانا الجديد، يمنحها صلاحيات أكبر، إذ أن «المفوض» يعرف بأنه شخص، لاسيما دبلوماسي، يستثمر قوته الكاملة للعمل بشكل مستقل نيابة عن حكومته، وعادة في بلد أجنبي.

 

وقالت رئيسة وزراء بربادوس، ميا أمور موتلي، في البيان، إن حكومتها تتشرف بمنح اللقب لهذه المواطنة الباربادوسية البارزة، وتقصد ريهانا، والتي ساهمت بشكل كبير في الترويج للجزيرة حول العالم.

 

وتابعت موتلي أن حب ريهانا العميق لبلدها، انعكس على أعمالها الخيرية، خاصة في مجالي الصحة والتعليم، كما أنها تظهر حبها الوطني بالطريقة التي تعيدها إلى ذلك البلد وتستمر في تثمين الجزيرة كوطن لها.

 

وأردفت موتلي أن ريهانا أثبتت أيضا، إلى جانب نجاحها كأيقونة شعبية، فطنة وإبداع في مجال الأعمال، ولذلك فأنه من المناسب أن نشركها معها ونمهدها للعب دور أكثر تحديدا، وسط مساعينا لتطوير بربادوس.

 

ومن جانبها، قالت ريهانا في بيان لها، إنها فخورة بقبول مثل هذا اللقب المرموق من بلدها.

 

وقالت ريهانا: «سيكون على كل باربادوسي أن يلعب دوري في هذا الجهد الحالي، وأنا مستعدة ومتحمسة لتحمل المسؤولية، وأتطلع للعمل مع رئيسة الوزراء موتلي وفريقها لإعادة تشكيل بربادوس وتطويرها».    

الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة