مهرجان الإسكندرية السينمائي مهرجان الإسكندرية السينمائي

خبير سياحي: المهرجانات فرصة لنقل صورة مصر الجيدة إلى العالم

مي سيد الأربعاء، 03 أكتوبر 2018 - 01:20 م

 

أكد الخبير السياحي شريف حليو، على أهمية دعم وتنشيط كافة أشكال الحركة السياحية، خاصة وأن مصر تمر الآن بمرحلة استقرار، ونهضة في شتى المجالات، لافتاً إلى أن سياحة المهرجانات تعد أحد أهم الفرص التي يمكن أن تساهم في نقل هذه الصورة للعالم.

 


وقال حليو، إنه في إطار حرص مجموعة مرسيليا على دعم الاقتصاد المصري بشكل عام ومجال الفنون والسياحة بشكل خاص، أعلنت المجموعة عن رعايتها للدورة الـ34 من مهرجان الإسكندرية السينمائي الذي تنطلق فعالياته، اليوم الأربعاء، وتستمر لمدة 7 أيام تحت شعار "القدس عربية".

 


وأضاف أن المجموعة تُسخر كافة إمكانياتها لدعم المهرجان حتى يخرج للعالم في أفضل صورة خاصة، وأن هناك رموز فنية عربية ودولية مشاركة في المهرجان، مؤكداً أن جميع الأفلام المشاركة في المهرجان سيتم عرضها عبر شاشات السينما الخاصة بمشروع "مرسيليا فلورانس-المنتزه" طوال مدة المهرجان كما نرحب بإقامة النزلاء من الفنانين والمخرجين بفندق "ايسترن المنتزه" التابع للمجموعة خلال فترة المهرجان.

 


الجدير بالذكر، أن الدورة 34 من المهرجان تحمل اسم الفنانة الكبيرة نادية لطفي، وأن المهرجان يضم ثلاث مسابقات رئيسة، مسابقة البحر المتوسط للأفلام الروائية الطويلة التي تضم فيلم "دمشق حلب" لدريد لحام في عرضه العالمي الأول بسينمات مرسيليا فلورانس، ومسابقة نور الشريف، ومسابقة للفيلم القصير وسيتم الاحتفال بمرور 10 سنوات على وفاة الفنان السكندري يوسف شاهين وسيكون أيضاً من المكرمين الموسيقار عمر خيرت والناقدة ماجدة موريس، ومن المكرمين العرب المخرج الفلسطيني حسين القلا الذي تُعد كل افلامه مصرية ولأول مرة سيكون هناك مجموعة من المكرمين الأجانب، منهم الإيطالي فاركونيرو وسناستيان قارون من أسبانيا وغيرهم.

 


وأوضح حليو، أن رعاية فعاليات مهرجان الإسكندرية وغيره من المهرجانات أو المؤتمرات التي يمكن أن تنعكس إيجابيأ على الاقتصاد المصري بكافة صوره تنبع من رؤية واضحة وخطط مدروسة للمجموعة تستهدف دعم وتنشيط قطاع السياحة الذي يمثل أحد أهم أهدافنا من خلال توفير خدمة فندقية راقية وعلى أعلى مستوى، تستطيع من خلالها مصر أن تكون وجهة واختيار أولى للسائحين من مختلف دول العالم، لاسيما في منطقة الساحل الشمالي وبما ينعكس على الاقتصاد الوطني بشكل عام.

 


ويعد مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط أحد أبرز وأهم مهرجانات السينما ويعقد في مدينة الإسكندرية في شهر أكتوبر من كل عام، وقد أفتتح للمرة الأولى في عام 1979 من قبل الجمعية المصرية لكتاب ونقاد السينما.

 

الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة