صوره موضوعيه صوره موضوعيه

السجن 15 سنة لسائق في شركة بترول بجنوب سيناء بتهمة الاتجار بالمخدرات

علي الشافعي الثلاثاء، 06 نوفمبر 2018 - 06:28 م

قضت محكمة جنايات جنوب سيناء في جلستها التي عقدت اليوم الثلاثاء بمدينة طور سيناء، بمعاقبة سائق بشركة بترول بالسجن 15 سنة أشغال شاقة، وغرامة 100 ألف جنيه والمؤبد لآخر هارب بتهمة حيازة والاتجار بالمواد المخدرة.

صدر الحكم برئاسة المستشارين، شوقى إبراهيم الزقم، ومجدى خميس، ومحمد وفيق، وعضوية محمد عبد الصبور، وكيل النائب العام، وعبد الرحمن عبدالعزيز سكرتير التحقيق.

تعود أحداث القضية رقم 202 جنايات جنوب سيناء والمتهم فيها إبراهيم عيد سليمان هليل، 43 سنة، سائق بشركة بتروتريد لخدمات البترول، مقيم عزبة الجوهرى شبرا الخيمة أول، وسيد لافى محمد حمدان، "هارب" إلى يوم 12 مايو 2018، اتفق المتهم الأول، مع المتهم الثانى الهارب ،على نقل شنطتين كبيرتي الحجم بداخلهم كمية من المواد المخدرة، لتهريبها إلى أحد العملاء بمدينة السويس، مقابل مبلغ مالى.

وأثناء المرور من كمين حرس الحدود بمنطقة النزازات، تم إيقاف الأتوبيس رقم 512 ف ل د، التابع لشركة بتروتريد، قيادة السائق المتهم الأول، والذي يقوم بنقل ركاب لشركة الخدمات البترولية البحرية PMS، تم إيقاف الاتوبيس، وأثناء نزول الركاب للتفتيش، طلب اثنان من الركاب لقاء رئيس نقطة حرس الحدود لأمر مهم، وهما وليد محمد عبد الرحمن 43 سنة، ومقيم الزهور بورسعيد، يعمل مسئول أمن بشركة خدمات البترول البحرية، وآخر يدعى إسلام جلال اباصيرى 33 سنة، مقيم بالدخيلة في الإسكندرية، ويعمل بحري على السفينة التجارية، للإبلاغ عن سائق الأتوبيس باستلام شنطتي سفر كبيرتين الحجم من سيارة ربع نقل يقودها ملثمان، أحدهما يدعى سيد لافى، مقيم أبو صويرة رأس سدر وإدراجها وسط شنط الركاب.

تم إبلاغ الرائد أحمد حسن نشأت، قائد مكتب مخدرات ح.ح أبورديس، وعلى الفور فتش المساعد أول، إبراهيم محمد إبراهيم، حكمدار النقطة، الأتوبيس ماركة "تمسا"، وفوجئ الجميع بمحاولة هروب السائق، إلا أنه تم إطلاق الأعيرة النارية عليه، حتى تم الإمساك به، وتم ضبط شنطتين داخل إحدى شنط الأتوبيس، الشنطة الأولى بها 33 لفافة ورقية بها نبات البانجو المخدر، تزن الواحدة 2 كيلو، "66 كيلو بانجو"، والشنطة الثانية 22 كيلو "أفيون"، عبارة عن 22 لفافة متوسطة الحجم، تزن الواحدة 1 كيلو جرام.

وباستكمال تفتيش السيارة، عثر بها على تليفوني محمول ماركة سامسونج خاصين بالسائق، وبفحصهما تبين وجود اتصال من المتهم الثانى الهارب بهما تسجيلات، تؤكد اتفاق المتهم الأول السائق، مع المتهم الثانى الهارب، على موعد نقل المواد المخدرة عبر الواتس، مقابل مبلغ مالى.

وبمواجهة المتهم، حاول الإنكار لكن ركاب الأتوبيس شهدوا عليه، وأكد أنه توقف أثناء السير وحصل على شنطتين من ملثمين، ثم عاد المتهم واعترف بالواقعة.

تم تحرير المحضر رقم 202 جنايات أبورديس، وتم حبس المتهم 4أيام على ذمة التحقيق مع مراعاة التجديد له، وتم إحالة القضية إلى محكمة الجنايات التي قيدت برقم 135 لسنة 2018 كلى جنوب سيناء.

وتم تأجيل القضية لحين ورود تقرير المعمل الجنائى الذي أكد صحة المضبوطات، وبجلسة اليوم الثلاثاء اعترف المتهم بنقلة للمواد المخدرة مقابل مبلغ مالى فأصدرت محكمة جنايات جنوب سيناء حكمها المتقدم.

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة