د.رانيا المشاط د.رانيا المشاط

تقرير| 4 أسلحة لـ«رانيا المشاط» للنهوض بقطاع السياحة 

مي سيد الخميس، 22 نوفمبر 2018 - 02:23 م

كشفت وزيرة السياحة، د. رانيا المشاط، عن أهم أولويات الوزارة، و خططها للنهوض بقطاع السياحة؛ لتكون هي عمود الاقتصاد المصري، و تصبح مصر في مكانتها السياحية التي تستحقها.

وأوضحت وزيرة السياحة، أن من أهم تلك الأولويات:-


-التدريب و رفع كفاءة العنصر البشري 


تم وضع إستراتيجية الموارد البشرية، لقطاع السياحة ٢٠١٨-٢٠٢٠ بالتعاون مع مشروع دعم و تطوير التعليم الفني والتدريب المهني tvet، والاتحاد المصري الغرف السياحية، وبدأ تنفيذ الخطة العاجلة للتدريب، وخاصة في مجال السلامة و الصحة المهنية و سلامة الغذاء في المحافظات.


و تم البدء في تنفيذ الخطة العاجلة للتدريب، و خاصة في مجال السلامة و الصحة المهنية، و سلامة الغذاء في المحافظات السياحية، و تم تدريب 1000 عامل في مجال الأغذية، والمشروعات بشرم الشيخ في سبتمبر 2018، و كما تم تدريب 250 من العاملين بالمراكب العائمة في الأقصر، كمرحلة أولى في نوفمبر 2018  ، كما تم تدريب 1000 عامل في مجال الأغذية و المشروبات بداية من شهر ديسمبر 2018.

وتم التعاون مع مشروع دعم و تطوير التعليم الفني، والتدريب المهني tvet، في إطلاق المرحلة الثانية من مسابقة «شيف المستقبل» التي ينظمها البرنامج الممول من الحكومة المصرية، و الاتحاد  الأوروبي بالتعاون مع وزارة السياحة و التعليم.


- صندوق السياحة 


أكدت وزيرة السياحة، ضرورة تفعيل صندوق السياحة؛ لتمويل الترويج و التنشيط السياحي، و يساعد في تمويل ميزانية رفع كفاءة العاملين بالمحافظات السياحية، و الفنادق حتى يسهل الانتهاء من تلك المشروعات الهامة للقطاع.


-تطوير معايير تصنيف الفنادق المصرية 


تم العمل على تحديث منظومة معايير تصنيف الفنادق، لتتواكب مع المعايير الدولية من خلال الاستعانة بخبير من منظمة السياحة العالمية، متخصص في تصنيف الفنادق، ويتم تدريب مفتشي الفنادق على المعايير الجديدة و حصولهم على مشاهدات خبرة متعمدة من منظمة السياحة  العالمية.


- الترويج و التنشيط 


تم الاستعانة بتحالف المصري الدولي الجديد، لتولي مهمة الترويج لمصر عالميا، و الذي يمثله دوليا مجموعة ipg-mcn، و يمثل الجانب المصري فيه شركة سينرجي، و تعتمد الحملة الترويجية على 3 ركائز أساسية في الترويج والتي تم إطلاقها خلال المشاركة في بورصة لندن الدولية وهي:

أولا: مفهوم «people to people» ليتعرف العالم على الشعب المصري وإبداعاته في مختلف مجالات الفن والموسيقى والثقافة والرياضة والعلوم.

ثانيا: الترويج لافتتاح المتحف المصري الكبير gem 2020.

ثالثًا: الترويج لكل منطقة جذب سياحي على حدى والاستعانة بالتقنيات والمنصات الالكترونية، ومواقع التواصل الاجتماعي لمواكبة التغييرات السريعة والمتلاحقة عالميًا.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة