جانب من القمة السادسة للتنوع البيولوجي من أجل تنمية مستدامة جانب من القمة السادسة للتنوع البيولوجي من أجل تنمية مستدامة

وزيرة البيئة: العالم يواجه تحديات فقدان التنوع البيولوجي وتغير المناخ

إنجي خليفة الجمعة، 23 نوفمبر 2018 - 03:17 م

افتتحت وزيرة البيئة د. ياسمين فؤاد، و محافظ جنوب سيناء اللواء خالد فودة، و د. كرستينا بالمر الأمين التنفيذي للاتفاقية الأمم المتحدة للتنوع البيولوجي، القمة السادسة للتنوع البيولوجي من أجل تنمية مستدامة.

جاذ ذلك على هامش فعاليات مؤتمر الأمم المتحدة الرابع عشر للدول الأعضاء لاتفاقية التنوع البيولوجي، والذي تستضيفه مصر خلال الفترة من 17 إلى 29 نوفمبر 2018 ، بمشاركة وفود وممثلي أكثر من 190 دولة.

وأكدت وزيرة البيئة د ياسمين فؤاد؛ أن العالم يواجه تحديات كبيرة منها مراعاة الأمور البيئية، وأن هناك تحديات تواجه البيئة العالمية منها تأثيرات التغيرات المناخية، و فقدان التنوع البيولوجي.

وقالت وزيرة البيئة خلال كلمتها الافتتاحية بالقمة السادسة للتنوع البيولوجي، إن مصر بدأت بعض الخطوات تجاه التنمية المستدامة منذ 2006 ضمن استراتيجية مصر للتنمية 2030 .

وتابعت وزيرة البيئة أن هناك تحديات أمام ذلك، وهي دمج مقومات استراتيجية التنمية، و كيفية تحقيق الاستدامة، ودمج الفئات المهمشة، مضيفة أن قطاع البيئة متشابك مع معظم القطاعات، مثل الري والزراعة و البيئة و الصحة.

كان قد إستضاف اللواء خالد فوده، محافظ جنوب سيناء، مساء الخميس، في أحد فنادق شرم الشيخ جلسة التلقين لكبار المدعوين برئاسته، وهي أولي فعاليات القمة السادسة للتنوع البيولوجي من أجل تنمية مستدامة بالتعاون مع منظمة إيكلي، وشبكة الحكومات الإقليميه من أجل التنمية المستدامة.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة