د. عمرو طلعت - وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات د. عمرو طلعت - وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات

وزير الاتصالات: دورنا تمكين الوزارات لـ«التحول الرقمي».. وإطلاق 5 مبادرات جديدة

أحمد عباس الإثنين، 26 نوفمبر 2018 - 01:13 ص

16 % معدل نمو قطاعي الوزارة.. ومشروع ضخم لخدمة سكان المناطق المهمشة


أعلن وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات د. عمرو طلعت ، أن قطاعى الوزارة بلغت نسبة نموهما 16% خلال للربع الأول من العام المالى الحالى ، وهى الفترة المقدرة من يوليو إلى سبتمبر 2018 ، وهو أعلى معدل نمو بين قطاعات الدولة.


وأشار الوزير إلى أن مؤتمر القاهرة الدولى للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات Cairo ICT هو مناسبة سنوية تقدم من خلالها الوزارة كشف حساب عن نشاط القطاع خلال هذا العام وذلك بمشاركة الشعب ومستخدمى مرفق الاتصالات ، وكذلك توضيح ما ينبغى تحقيقه خلال العام القادم.


وأضاف أن تواجد الشركات المحلية ، والأجنبية ، خلال المؤتمر فرصة لتقديم كل ما هو جديد لديها فى الأسواق المحلية والإقليمية والعالمية ، وتقديم ما لديها من حلول وابتكارات ، مشيرا إلى أن المؤتمر يستضيف ممثلين عن الوزارات والجهات الحكومية الأخرى لتقديم كشف حساب عما تم إنجازه من مشروعات بالتعاون مع وزارة الاتصالات ، إلى جانب مشاركة وزراء من عدة دول أفريقية وغير أفريقية.

 

وأوضح الوزير أن المؤتمر هذا العام يرتكز على ركيزتين أساسيتين هما توجه واضح للدولة ، أحدهما يتعلق بمحور بناء الإنسان المصري ، حيث تسعى الوزارة للقيام بدورها فى تنفيذ هذا الهدف الاستراتيجى الهام ، مؤكدا أنه سيتم خلال المؤتمر الإعلان عن مشروع ضخم خاص بهذا المحور لخدمة الأهالى بالمناطق المهمشة والنائية ، علاوة على متحدى الإعاقة وذوى الاحتياجات والقدرات الخاصة.. بينما تختص الركيزة الأخرى بمحور 'التحول الرقمي' ، موضحاً أن دور الوزارة يقوم على تمكين باقى أجهزة الدولة من تنفيذ هذا التحول.


وقال طلعت إن الوزارة ستطلق 5 مبادرات فضلا عن افتتاح مشاريع جديدة كان قد تم الإعلان عنها خلال العام الماضي ، وهى مشروعات تتعلق بالخدمات الحكومية ومنها منافذ الخدمات المختلفة والتى من بينها مكاتب البريد والتى تحولت من مجرد مكاتب استقبال للطرود إلى مراكز متكاملة للخدمات الحكومية علاوة على مجمعات الخدمات الحكومية ومراكز الاتصال والمنصات والبوابات الإلكترونية.


وأضاف أنه سيتم الكشف خلال المؤتمر عن آليات جديدة لزيادة التدريب وآليات لدعم الإبداع والصناعات الصغيرة وآليات جديدة لدعم الفئات المهمشة.


وأشار د. عمرو طلعت ان استراتيجية التنمية المستدامة ترتكز على محورين هامين يتمثلان فى الاستثمار فى البشر والبنية التحتية وقطاع الاتصالات مشيراً إلى أن التنمية المستدامة لا تتأتى الا بالتركيز على هذين المحورين.


وأضاف وزير الاتصالات أن التحول الرقمى وبناء بنية معلوماتية يعد قضية قومية لا ترتكز فقط على دور وزارة الاتصالات بل تشمل كافة الوزارات والهيئات والقطاعات .

 

موضحاً أن الوزارة تحاول وضع خطة تستهدف تصدير المهارات إلى الدول العربية الشقيقة والدول المجاورة والتى تعد بحاجة إلى اكتساب تلك المهارات وتابع أن الوزارة تقوم أيضاً بإعداد خطة لانتشار مراكز معلوماتية داخل الجامعات خاصة التى تضم كليات الهندسة وعلوم الحاسب لتستقبل الخريجين الجدد لنشر المعرفة اللازمة وذلك لسد الفجوة المعلوماتية لدى الطلاب.

 

وحول ريادة الأعمال أشار وزير الاتصالات إلى ضرورة خلق بيئة تشاركية تعاونية داخل حاضنات الأعمال بين الجامعة وما تضمه من خبرات وبين المصانع والشركات الموجودة فى المحيط ذاته مشيراً إلى أن تلك المجتمعات تسعى إلى خلق أمر هام من خلال التواصل مع المصانع لخلق مناخ يساعد الشركات على حل مشاكلها وتنمية الشركات الصغيرة وذلك بمشاركة خبرات وعلم أساتذة الجامعات. 

 

وأضاف أن الوزارة تسعى أيضاً إلى تنمية قصور الثقافة وقصور الشباب بالأقاليم ليس فقط لخلق فرصة للشباب للدخول على الانترنت بل لعقد دورات تدريبية بتلك القصور لتنمية مهارات الشباب مشيراً إلى أن الوزارة تسعى أيضاً للقيام بمسئولياتها فى قطاع الصحة مؤكداً على أن وزارة الاتصالات تقوم حالياً بإنشاء اول مركز تقنى لمساعدة ذوى القدرات الخاصة وذوى الإعاقة.


وأكد طلعت أن الدولة لا يمكن أن تنسى الفئات المهمشة فى المناطق النائية ، وذوي الاعاقة ، وحول الاستثمار فى البنية المعلوماتية والتحول الرقمى أشار طلعت أن هناك العديد ما يجرى فى هذا الشأن مع كافة جهات الدولة منها وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى من خلال مراكز الخدمات التى أقامتها وزارة التخطيط.

 

بالاضافة لتطوير مكاتب البريد ، والمنصات الموجودة على الانترنت، وذلك من خلال انشاء بيئة تشاركية رقمية بين الوزارات ، ومن خلال مراقبة الأداء بوضع معايير وخطط أمنية لقياس أداء أجهزة الدولة.


وعن تشريعات القطاع أكد طلعت أن الوزارة أعدت خطة تشريعية بدأت بإطلاق قانون الجريمة الالكترونية منذ شهرين ، مشيراً إلى أنه جارى تفعيله حالياً بالإضافة إلى السعى نحو إطلاق تشريع خاص بحماية البيانات مشيراً إلى أن ذاك التشريع حصل على موافقة مجلس الوزراء وفى طريقه إلى الفصل التشريعي.


جدير بالذكر أنه خلال الفترة من 25 إلى 28 نوفمبر الجارى تنعقد تحت شعار 'قيادة التحول' الدورة الثانية والعشرين لمعرض Cairo ICT ، وتقام بمركز مصر للمعارض الدولية بالقاهرة الجديدة.


ويتصدر 'التحول الرقمي' المشهد خلال الدورة الثانية والعشرين للمعرض ، خاصة فى ظل التوجهات الحكومية الحالية نحو ميكنة الخدمات وتسهيل حصول المواطنين عليها ، بجانب تطوير مختلف قطاعات الدولة اعتمادا على الوسائل التكنولوجية الحديثة ، وهو التوجه الرئيسى الذى تركز عليه وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة