صورة أرشيفية صورة أرشيفية

تطوير الموانئ «لا يتوقف».. «النقل» تعلن تفاصيل التطوير وصافي الأرباح

نشوة حميدة الثلاثاء، 27 نوفمبر 2018 - 10:46 م

هشام عرفات: 1.95 إيرادات موانئ البحر الأحمر العام الماضي.. و750 مليون صافى الأرباح

الارتقاء بكل الخدمات المقدمة.. و510 مليون جنيه لتطوير ميناء سفاجا

«مشروعات تطوير الموانئ لا تتوقف».. هكذا أكد الدكتور هشام عرفات، وزير النقل، خلال مؤتمر «النقل الذكي» الذي عقد أمس الاثنين، على هامش معرض القاهرة للتكنولوجيا، مشيرا إلى استمرار خطة تطوير موانئ البحر الأحمر.

مخطط التطوير

وقال «عرفات» في كلمته، أمام وزير النقل السعودي نبيل العامودي، والفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس، إن خطط التطوير تشمل الارتقاء بالخدمات المقدمة بالموانئ، وكذلك إقامة محططات لاستقبال وسفر الركاب على أحدث النظم العالمية، مع إعادة تخطيط الموانئ بما يساهم في استخدامها لنقل الركاب وتداول البضائع لخدمة الاقتصاد القوم.

6 موانئ

وتضم الهيئة العامة لموانئ البحر الأحمر6 موانئ، وهي ميناء السويس (بور توفيق)، وميناء نوبيع، وميناء الغردقة، وميناء شرم الشيخ، وكذلك سفاجا، وحوض البترول وأخيرا المراسلات.

وأوضح وزير النقل أن موانئ البحر الأحمر، حققت إيرادات خلال العام المالى 2017/2018 بلغت 1.95 مليار جنيه مقابل 1.3 مليار جنيه خلال العام المالي السابق، حيث أنها ارتفعت  بمقدار 650 مليون جنيه بسبب مشروعات التطوير التى نفذتها الهيئة وافتتحتها بالموانئ التابعة لها.

صافي الأرباح

وذكر أن صافى الأرباح المحققة خلال العام المالي 2017/2018 وصلت إلى 750 مليون جنيه بزيادة 32% عن المستهدف تحقيقه بالموازنة، والذي كان يبلغ 565 مليون جنيه، لافتًا إلى أن الهيئة حققت 133 مليون جنيه زيادة في أرباحها عن المستهدف تحقيقه خلال العام المالي المنتهي.

ميناء سفاجا

وأوضح أن الهيئة نفذت مشروعًا لتطوير ميناء سفاجا بتكلفة 510 ملايين جنيه، وتضمنت إنشاء محطة ركاب جديدة بطاقة استيعابية 1.3 مليون راكب سنويًا ومساحة إجمالية 12 ألف متر مربع بزيادة قدرها 156% عن مرحلة قبل التطوير.

وتابع: كل هذا ساهم في زيادة مساحة الميناء بنسبة 185%، حيث وصلت مساحة الميناء بعد التطوير إلى 825 ألف متر.

محطة للركاب

وأوضح أن مشروعات التطوير  شملت إنشاء محطة للركاب بمدينة سفاجا على مساحة 68 ألف متر مربع تكفى لاستيعاب 400 ألف راكب من المغادرين سنويًا، وتتضمن صالات مكيفة لاستقبال الركاب ومبنى إداري لخدمات الركاب ومبنى لمكاتب السياحة وشركات الحجز لتقديم الخدمات ومطاعم وكافيتريات، وكذا الأمر في ميناء الغردقة، كما تم إنشاء محطة للركاب وساحات لانتظار الشاحنات بميناء نويبع أيضًا.

التطوير مستمر

وتابع: هذه المشروعات ساهمت في زيادة إيرادات الهيئة، وإنعاش الوضع الاقتصادي، متعهدا في نهاية حديثه بأن مشروعات تطوير الموانئ لا تتوقف.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة