وزيرا الاستثمار والتعليم يتفقدان المدرسة اليابانية بالعبور  وزيرا الاستثمار والتعليم يتفقدان المدرسة اليابانية بالعبور 

وزيرا الاستثمار والتعليم يتفقدان المدرسة اليابانية بالعبور 

منةالله ممدوح- أحمد عيسى السبت، 01 ديسمبر 2018 - 12:52 م

تفقدت الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، والدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم، اليوم السبت ١ ديسمبر ٢٠١٨، المدرسة اليابانية بالعبور، والتى تأتى ضمن مشروع برنامج «دعم المدارس المصرية اليابانية، وذلك بحضور الدكتور علاء عبد الحليم، محافظ القليوبية، والسفير ماساكى نوكى، سفير اليابان لدى القاهرة وممثلين عن الوكالة اليابانية للتعاون الدولى. 

ووفرت وزارة الاستثمار والتعاون الدولي، من الوكالة اليابانية للتعاون الدولى - جايكا، تمويل بقيمة ١٨.٦ مليار ين ياباني، نحو ١٦٨ مليون دولار؛ لبرنامج «دعم المدارس المصرية اليابانية».

وتتكون المدرسة، من 22 فصلاً دراسيًا لرياض الأطفال والتعليم الأساسى، وتقع المدرسة على مساحة 2000 متر وبها ملاعب على مساحة 1500 متر، وبلغت تكلفة المدرسة 30 مليون جنيه في اطار المشروع.


وقام وزيرا الاستثمار والتعاون الدولي، والتربية والتعليم، بجولة تفقدية داخل فصول المدرسة، ودار حديث بينهما وبين الطلاب في المدرسة وذلك في إطار متابعة المشروع الممول من جايكا اليابانية. 


وذكرت وزيرة الاستثمار، أن هذا المشروع يأتي  ضمن المبادرة ‏المصرية اليابانية للشراكة في التعليم ‏التي أعلن عنها الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال زيارة سيادته إلى طوكيو 2016، وفي إطار مبادرة الرئيس للاستثمار في العنصر البشرى، مشيرة إلى أن المشروع هدفه إدخال نظام التعليم اليابانى إلى المدارس المصرية ‏وهو النظام القائم على التعلم بالأنشطة، من خلال بناء 100 مدرسة وتجهيز 100 مدرسة أخرى وتحسين العملية التعليمية ‏والإدارية من خلال إرسال بعثات لتدريب المعلمين ونظار المدارس والمديرين. 


وأوضحت الوزيرة أن هذه المدرسة ضمن ٣٥ مدرسة تم بدء الدراسة فيهم في ٢١ محافظة. 


وذكر الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم، أن المدارس تتبع النظام المصري الجديد في رياض الأطفال والصف الأول الابتدائي، بالإضافة إلى يوم دراسي أطول، يركز على الأنشطة اليابانية المعنية بتربية الطالب، لافتا إلى أن المدارس اليابانية تجربة واعدة، وتمنح شهادة مصرية بمناهج مصرية ولكن بأسلوب ياباني.


وأوضح وزير التعليم، أن المدارس اليابانية تركز على بناء الشخصية بالأسلوب الياباني، والجزء الخاص بالأنشطة، فضلًا عن تشييد المباني بجودة أعلى وتجهيز المعامل وتدريب المعلمين.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة