د. ياسمين فؤاد _صورة أرشيفية د. ياسمين فؤاد _صورة أرشيفية

وزيرة البيئة تشارك في الجلسة الافتتاحية لـ«تغير المناخ» ببولندا

إنجي خليفة الإثنين، 03 ديسمبر 2018 - 09:07 م

ترأست الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، في أول مشاركة دولية كرئيس لمؤتمر الأمم المتحدة للتنوع البيولوجي، الوفد المصري المشارك في الافتتاح الرئاسي لمؤتمر الأطراف الرابع والعشرين لاتفاقية تغير المناخ ببولندا.

جاء ذلك بمشاركة السفير المصري ببولندا نائب مساعد وزير الخارجية ونقطة الاتصال الوطنية لاتفاقية تغير المناخ.

وقالت ياسمين فؤاد، إن تأكيد الرئيس البولندي خلال كلمته على أهمية الدمج بين اتفاقيات ريو الثلاث "تغير المناخ، والتصحر، والتنوع البيولوجي"، يعكس ويعزز التوجه المصري من خلال المبادرة المصرية التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي في الافتتاح الرسمي لمؤتمر الأطراف الرابع عشر لاتفاقية التنوع البيولوجي والذي عقد خلال الفترة من 17 الى 29 نوفمبر الماضي بشرم الشيخ، حيث استهدفت المبادرة ربط الاتفاقيات الثلاث لتحقيق أقصى استفادة ممكنة وأفضل استغلال للموارد.

كما أشادت بما أكده الحضور خلال الافتتاح على ضرورة الخروج ببرنامج عمل توافقي يخدم جميع المصالح، وكذلك إشارة ممثل البنك الدولي إلى مضاعفة التمويل لصالح التعامل مع قضية تغير المناخ ليصل إلى 200 مليار دولار بحلول عام 2020 يخصص منهم 50 مليار دولار للتكيف مع آثار التغيرات المناخية.

حضر الجلسة الافتتاحية: مديرة البنك الدولي الرئيس الحالي للجمعية العامة للأمم المتحدة، والرئيس البولندي رئيس مؤتمر تغير المناخ 23 لدولة فيجي، ورئيس مؤتمر تغير المناخ 24 ببولندا، والسكرتيرة التنفيذية لاتفاقية تغير المناخ، والسكرتير العام للأمم المتحدة .

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة