أحمد فؤاد نجم أحمد فؤاد نجم

أحمد فؤاد نجم و«ناصر».. «ما محبة إلا بعد عداوة»

ريم الزاهد الإثنين، 03 ديسمبر 2018 - 09:58 م

كان للشاعر أحمد فؤاد نجم، الكثير من المواقف ضد سياسيات الرئيس جمال عبد الناصر، خاصة فيما يتعلق بالحريات، زادت حدتها بعد نكسة 1967، فكتب ولحن مع الشيخ إمام عشرات الأغنيات، التي كانت سببا في اعتقالهما، ومنها أول قصائده السياسية الممنوعة وهى "يا أهل مصر الحميمة"، وهي القصيدة التي دخل بسببها السجن، ولم يخرح إلا بعد وفاة عبد الناصر. 

واستمر هجوم "الفاجومي" على الرئيس عبد الناصر، حتى بعد وفاته، فخلال أحد اللقاءات التلفزيونية السابقة مع الإعلامي محمود سعد، قال: "كان يقول لقد وضعت فيكم العزة والكرامة.. وضعت في مين؟.. إحنا ناسه.. دي كانت سقطة وأنا كنت باحبه".   

ورغم تعرض أحمد فؤاد نجم للسجن في عهد عبد الناصر طوال 9 سنوات؛ إلا أنه رثاه عقب وفاته وكتب قصيدة بعنوان "على ضريح عبد الناصر.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة