صورة من التظاهرات صورة من التظاهرات

البرلمان العربي يوجه رسالة إلى باريس حول متظاهري «السترات الصفراء»

أحمد نزيه الأربعاء، 12 ديسمبر 2018 - 04:11 م

أصدر البرلمان العربي بيانًا بشأن وضع حقوق الإنسان في قارة أوروبا، وموجة الاحتجاجات الأخيرة التي شهدتها فرنسا، والتي صاحبتها أعمال عنف واشتباكات بين المحتجين وقوات الشرطة.

 

وقال البرلمان العربي في بيانه، إنه تابع بقلقٍ شديدٍ التظاهرات والاحتجاجات التي شهدتها العاصمة الفرنسية باريس وعدد من المدن الفرنسية الأخرى بدءًا 17 نوفمبر، وامتدت إلى دول أوروبية أخري مثل هولندا وبلجيكا والمجر، والتي عُرفت بتظاهرات "أصحاب السترات الصفراء"احتجاجًا على رفع الضرائب وأسعار الوقود، وارتفاع معدلات الفقر وانخفاض القدرة الشرائية، الأمر الذي أدى لخروج أعداد كبيرة من الفرنسيين للتظاهر في شوارع العاصمة باريس، واضطرت الحكومة الفرنسية بتاريخ 5 ديسمبر 2018م على وقع هذه التظاهرات والاحتجاجات إلى تعليق الزيادات المقررة.

 

وأعرب البرلمان العربي عن قلقه الشديد لما نتج عن هذه التظاهرات من قمع غير مبرر واستخدام مفرط للقوة من قبل الشرطة الفرنسية ، وما نتج عن هذه المواجهات بين قوات الشرطة والمتظاهرين أدى إلى سقوط عدد من القتلي، وإصابة أكثر من 700 شخص، واعتقال أكثر من 1500 متظاهر.

 

وأضاف البيان، "انطلاقًا من حرص البرلمان العربي على ضرورة احترام جميع الدول لحقوق الإنسان والحريات العامة، وتوفير كافة الضمانات الضرورية لتحصين وضمان كرامة المواطنين وحرياتهم، وضمان سلامة المحتجين السلميين، وإذ يُدين البرلمان العربي تدمير الممتلكات العامة والخاصة، فإنه يدعو  السلطات الفرنسية إلى الالتزام بضبط النفس والامتناع عن الاستخدام المفرط للقوة أثناء الاحتجاجات، وضمان احترام حرية التعبير، وكفالة حق الاحتجاج السلمي.

 

كما وجه البرلمان دعوة للسلطات الفرنسية باتخاذ الضمانات اللازمة لتحقيق أمن المتظاهرين وممثلى وسائل الإعلام، والإفراج عن المعتقلين، وتقديم من ارتكب جرائم لمحاكمة عادلة، إضافةً إلى النظر في تلبية مطالب المحتجين المتعلقة بتردي الأوضاع المعيشية، واتخاذ الخطوات اللازمة لحماية حقوق الإنسان الاقتصادية والاجتماعية والسياسية.

 

الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة