close
الرئيس محمد أنور السادات الرئيس محمد أنور السادات

«هلال والفقي» يحللان شخصية السادات احتفالاً بمئويته

نادية البنا الإثنين، 24 ديسمبر 2018 - 01:55 م

قال د.علي الدين هلال، وزير الشباب الأسبق، إن الرئيس محمد أنور السادات، كان شخصية مركبة وفريدة، يندر أن يجود التاريخ بمثله، ومر بمراحل كثيرة خلال مسيرته في القوات المسلحة، بعد طرده من الجيش لآرائه السياسية ليعمل حمالا وعاملا ثم يسجن ويتهم في قضية سياسية.

وأضاف هلال، استغل السادات فترة سجنه في القراءة وتعلم خلالها اللغة الفارسية، وقرأ الكثير من المجالات الثقافية والاجتماعية، وعندما وصل للحكم بشكل مفاجئ تساءل الجميع هل سيستطيع أن يملأ الفراغ الذي تركه جمال عبدالناصر أم ستكون فترة حكمه قصيرة؟

قال د.مصطفى الفقي، إن أنور السادات كان ثاني رجل دولة في مصر بعد محمد علي باشا، وكان سياسيا حتى النخاع، وكان ابنا بارا بالقرية المصرية ومستقلا في قراراته، تعامل مع عبدالناصر سنوات وعرف متى يتحرك ومتى يتوقف.

وأضاف الفقي، كان السادات شخصية استثنائية، ومن العبث تخوين قيادات مصر إلا توفيق باشا، وأتمنى أن تكون هناك دراسة موضوعية للشخصيات التاريخية المصرية.

جاء ذلك خلال فعاليات اليوم الثاني لاحتفالية مئوية الزعيم الراحل محمد أنور السادات، "السادات بطل الحرب والسلام"، التي تنظمها وزارة الثقافة.


 


الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة



 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة