علاقة الغذاء بالتقزم ونقص الطول علاقة الغذاء بالتقزم ونقص الطول

تعرفي على علاقة الغذاء بالتقزم وقصر القامة

منى إمام الثلاثاء، 01 يناير 2019 - 02:31 م

الغذاء المناسب من أهم العوامل التي تؤثر على طول الشخص وعلى صحته وسلامته وحياته وعلى الرغم من أن تلعب الوراثة تلعب دورا أساسيا في تحديد طول الأشخاص إلى أن عوامل خارجية تفرض نفسها وأهمها "الغذاء" الذي يؤثر على صحة وسلامة الإنسان.

قال خبير التغذية سعيد متولي، إن هناك عناصر هامة لسلامة تكوين ونمو العظام، أهمها الكالسيوم والماغنسيوم وفيتامين D وغيرها من بروتينات وكربوهيدارت ودهون وفيتامينات لأن الغذاء بكل مكوناته يساعد على أداء وظائف مثلى لكل عضو من أعضاء البدن، لذلك يجب الاهتمام بتناول عدد من الأطعمة، خاصة للأطفال وكبار السن لعدم التعرض للتقزم ونقص الطول أهمها:

-الحليب ومشتقاته "زبادي، جبن" هام لاسيما خلال مرحلة البلوغ.

-الخضراوات والفواكه بالإضافة إلى زيادة الطول، فلها دورا حاسما في الحفاظ على نمط حياة صحي فهي مصدر كبير من الفيتامينات والألياف والبوتاسيوم والفولات، فيتامين أ يساعد في تنمية العظام والأنسجة.

-الدجاج، اللحوم، البيض تعد كمصدر هام للبروتينات بين الحيوانية الضرورية لبناء الأنسجة والعضلات.كما ينفرد البيض بمحتواه العالي من فيتامين B2

-النشويات والحبوب  هي المصادر الرئيسي للطاقة في الجسم و توفر فيتامين B والألياف والحديد والماغنيسيوم والسيلينيوم لذلك يجب زيادة استهلاكها خاصة خلال فترة البلوغ، عندما يكون نمو الأطفال سريعا. الأرز البني، الفشار، القمح الكامل والمكرونه والحبوب الكاملة مفيدة للنمو السليم.

-فول الصويا، ودقيق الشوفان  بهما أعلى نسبة من البروتينات مقارنة مع جميع الأطعمة النباتية. وبروتين فول الصويا، يحسن العظام وكتلة الأنسجة لزيادة الطول، وبروتين الشوفان يزيد من الكتلة العضلية ويكفى 50 جم دقيق شوفان يوميا على الفطور


 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة