البريد الإلكتروني البريد الإلكتروني

احذر المرفقات الضارة برسائل بريدك الإلكتروني

وائل نبيل الخميس، 03 يناير 2019 - 10:38 ص

أعلنت شركة مایم كاست، اليوم، عن أحدث تقاریرھا الفصلیة لتقییم مخاطر أمن البرید الإلكتروني. 

وأظھر التقریر أن أنظمة أمن البرید الإلكتروني، تفوّت الكشف عن أكثر من %25 من الرسائل الإلكترونیة، التي تحتوي على أنواع ملفات خطرة، ومنھا الملفات التي تحمل امتدادات jsp .و exe .و dll.

وأشارت مایم كاست، إلى أنها قامت على مدار ثلاثة أشعر بتجمیع نتائج الاختبارات، والتقاریر الفردیة المرتبطة بالتقریر بعد فحص ما یزید على 180 ملیون رسالة إلكترونیة، اعتبرتھا الأنظمة القائمة "آمنة"، ومن بین تلك الرسائل، وجدت الاختبارات أن 581,16 رسالة إلكترونیة تحتوي على أنواع خطرة من الملفات. 

كما بیّن التقریر أن الأنظمة المستخدمة لأولئك المزودین لم تتمكن من الكشف عن 014,183,21 رسالة برید إغراقي و403,17 مرفق خبیث، و 350,42 ھجمة انتحال شخصیة، و 363,205 عنوان إلكتروني خبیث، جمیعھا تم توصیلھا إلى صنادیق الوارد للمستخدمین. 

ویستنتج التقریر الأخیر أن نسبة %12 من كافة الرسائل الإلكترونیة التي اعتبرت آمنة وخاضعة للتصفیة، كانت رسائل غیر مرغوبة، وبالتالي تم التعامل معھا بشكل خاطئ. 

وفي ھذا السیاق قال لیندسي جاك، مدیر خدمات الأمن لدى مایم كاست: "شھدت مایم كاست ارتفاعاً في فعالیة الأمن مقارنة بالمزودین التقلیدیین، إلى جانب توفیر المعلومات المفصّلة حول انتشار التھدیدات من مختلف الأنواع، یوفر تقریر تقییم مخاطر أمن البرید الإلكترونر أفكاراً متعمقة حول أنواع الھجمات التي تھدد أعمالھم، ومنھا الھجمات التي تستھدف كبار المسؤولین التنفیذیین، واستغلال الثغرات في خدمات التخزین السحابیة، إلى جانب ھجمات انتحال الشخصیة التي تستھدف الموظفین في الأقسام القانونیة والمالیة والإداریة، فضلاً عن ھجمات الھندسة الاجتماعیة ضد المسؤولین التنفیذیین." 

من جانبه أوضح ماثیو جاردینر، الخبیر الاستراتیجي للأمن الإلكتروني لدى مایم كاست: "یعمل المجرمون الإلكترونیون باستمرار على تعدیل ھجمات البرید الإلكتروني لتتكیف مع المتغیرات، باحثین باستمرار عن طرق جدیدة للتحایل على الحلول الأمنیة التي تعتمد بشكل كبیر على الكشف القائم على السمعة أو مضاھاة تواقیع الملفات، حیث شھدنا خلال الربع المنصرم ارتفاعاً كبیراً وملموساً في أعداد الرسائل الإلكترونیة التي تحتوي أنواعاً ضارة من الملفات."

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة