عبد العاطي خلال لقاءه الوفد الصحفي عبد العاطي خلال لقاءه الوفد الصحفي

عبد العاطي: وفد ألماني تجاري يزور مصر فبراير.. ومرسيدس تعود قريبا

وليد عبدالعزيز- يحي نجيب الأحد، 13 يناير 2019 - 04:01 م

هانوفر/ وليد عبد العزيز - يحي نجيب:

 

السفير بدر عبد العاطي في تصريحات صحفية من هانوفر: 
- زيارة السيسي لبرلين أحصت نقلة جديدة في العلاقات المشتركة
- وزراء الإنتاج الحربي والتنمية المحلية والبيئة في برلين الأسبوع القادم للاستفادة من تجربة تدوير المخلفات 

 

أعلن السفير بدر عبد العاطي سفير مصر بألمانيا، أن وزير الاقتصاد الألماني سيزور مصر على رأس وفد كبير يضم أكثر من 50 شركة ألمانية، أوائل فبراير القادم تعمل في قطاعات مختلفة وذلك على هامش انعقاد اللجنة المشتركة بين البلدين، مؤكدا أن الوفد سيضم العديد من القطاعات الصناعية، منها تكنولوجيا المعلومات «الطاقة والأدوية والسيارات». 


وأضاف أنه من المقرر أن يلتقي الوفد الرئيس عبد الفتاح السيسي وعدد كبير من المسئولين بالحكومة المصرية.
وأكد عبد العاطي، خلال تصريحات أدلى بها للوفد الصحفي المتواجد في معرض هانوفر الدولي للسجاد، بحضور الوزير المفوض التجاري ماهر الشريف، أن هناك توجه ألماني بزيادة الاستثمارات الألمانية في مصر، مضيفًا أن الألمان لا ينظرون إلي مصر على أنها شريك تجارى فقط وإنما يعتبرون أن هناك علاقة إستراتيجية وأنها شريك استثماري واقتصادي مهم ومؤثر في المنطقة.


وتابع السفير أن الجانب الألماني بصدد طرح مجموعة من حوافز ضمانات الاستثمار لتشجيع الشركات الصغيرة والمتوسطة للاستثمار في مصر وهذه الضمانات ضد المخاطر السياسية الأمر الذي يساهم في تشجيع العديد من الشركات الصغيرة والمتوسطة للاستثمار في مصر، مؤكدا أن هذا الإجراء يساهم في مضاعفة الاستثمارات الألمانية في مصر.


وقال، هذا الاتجاه حقق للألمان نهضة اقتصادية بعد أن أصبحت هذه الشركات تساهم في 80% من الاقتصاد الألماني ومن هنا نجحت ألمانيا صناعيا.


وأضاف السفير المصري بألمانيا، أن الشركات الألمانية مهتمة بالمساهمة في المشروعات القومية المصرية خاصة الـ 14 مدينة الجديدة التي تسعى مصر لإنشائها حيث ترغب هذه الشركات في توطين التكنولوجيا الذكية، وأيضا مشروعات توليد الطاقة الجديدة والمتجددة مثل طاقة الرياح والشمس والتي تقوم مصر بإنشائها في منطقة الزعفرانة.
وأوضح السفير أن الرئيس عبد الفتاح السيسي لديه توجه لإقامة شراكة حقيقية مع الألمان في مجالات السيارات والطاقة مثل تصنيع سيارة كهربائية في مصر للسوق المحلى وسوق التصدير، مشيرا إلى أن الرئيس السيسي أكد على كل هذه الأمور خلال زيارته الأخيرة إلى برلين في أكتوبر الماضي.


وكشف السفير عن عودة شركة مرسيدس للسوق المصري قريبا، مشيرا إلى أن هناك انفراجه كبيره في العلاقة مع الشركة، وهذا يرجع للجهود التي بذلها الرئيس السيسي خلال اللقاءات التي عقدها أثناء الزيارات التي قام بها لألمانيا والتي كان أخرها في أكتوبر الماضي. 


وأوضح السفير بدر عبد العاطي أن شركة مرسيدس تدرس مشروعات محدده وواضحة بعينها للتعاون مع مصر أهمها تصنيع سيارات الركوب والسيارات ذات الدفع الرباعي، ومراكز الخدمة الهندسية حيث ترى الشركة وجود خبرات من مهندسين وفنيين مصريين لديهم القدرة الكبيرة على القيام بذلك.


وأضاف أن هناك نقله نوعية في العلاقات المصرية الألمانية وأصبحت علاقة الشراكة في عدد من القطاعات مثل تطوير التعليم وتدوير المخلفات الصلبة وتوطين التكنولوجيا،  بجانب المساندة الحقيقية التي تقدمها ألمانيا لدعم الموازنة المصرية وقد تم التوافق بإنهاء الشريحة الثانية من القرض الخاص بدعم الموازنة المصرية بإجمالي 250 مليون دولار وذلك بالاتفاق مع صندوق النقد الدولي، وقد تم وضع الترتيبات الخاصة لتحويل هذا المبلغ، بالإضافة إلى الشريحة المتعلقة ببرنامج مبادلة الديون وقيمتها 170 مليون يورو، ويتم اتخاذ الجوانب الإجرائية والتنفيذية المتعلقة بهذا القرض مع نائب المستشارة الألمانية.


وقال عبد العاطي، أن مصر تستعد خلال الفترة القليلة القادمة لوضع حجر الأساس لأكبر جامعه ألمانية في الشرق الأوسط وتتخصص هذه الجامعة في العلوم التطبيقية لتوفير المهارات والكفاءات الخاصة بسوق العمل المصري من مهندسين وفنيين ومهنيين ذات الطبيعة الخاصة مثل صناعة السيارات، والعمل في مجالات الطاقة الجديدة والمتجددة وغيرها من الأعمال ذات التكنولوجيا المتقدمة.


وأضاف السفير المصري بدر عبد العاطي، أن هناك وفدا يضم ثلاث وزراء هم الإنتاج الحربي والبيئة والتنمية المحلية سيقوم بزيارة برلين الأسبوع القادم لفحص ودراسة المواقع الخاصة بتدوير المخلفات الصلبة بالتنسيق مع الخبرات الألمانية في هذا المجال.


وأشار إلى أن هناك دعوه رسمية وجهها الرئيس عبد الفتاح السيسي للرئيس الألماني لزيارة مصر وجارى ترتيب ميعاد تلك الزيارة.


كان السفير المصري يرافقه السفير الكاميروني بألمانيا؛ والوزير المفوض التجاري ماهر الشريف والعديد من الدبلوماسيين الأفارقة والعرب بألمانيا قد شاركوا في الاحتفال الكبير الذي نظمه رجل الصناعة محمد فريد خميس رئيس مجموعة النساجون الشرقيون  بمدينة هانوفر الألمانية على هامش مشاركة المجموعة في معرض هانوفر الدولي للسجاد «دومتيكس» خاصة أن المجموعة أصبحت أكبر منتج للسجاد في العالم متفوقة على شركات عملاقه بأوروبا.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة