أحمد الوكيل رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية أحمد الوكيل رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية

الوكيل : حجم التجارة البينية العربية أقل من 10%

وائل المزيكي الأربعاء، 16 يناير 2019 - 01:40 م


قال أحمد الوكيل رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية، أن التجارة البينية العربية لا تزال هزيلة ولا تصل إلى 10% من تجارتنا العالمية، مقارنة بأكثر من 60% في الاتحاد الأوروبي.

 

وقال الوكيل أن عدم تكامل صناعاتنا أدى إلى تحكم دول أخرى في توافر وأسعار مداخلاتها من المواد الأولية، وبالتالي قدرتها التنافسية محليا وعالميا.

 

وأكد رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية، إن غالبية ثرواتنا الطبيعية مستغلة من دول أخرى، وكلنا نعيد شرائها منهم بأضعاف مضاعفة بعد تصنيعها كما إن استثماراتنا البينية محدودة، فالوطن العربي استثمر أكثر من 23,150 مليار دولار خارج الوطن العربي في 2017، لتتجاوز جملة استثماراته الخارجية المتراكمة أكثر من 14 تريليون دولار. 

 


وأوضح الوكيل أن اقتصادياتنا العربية خسرت المليارات فى البورصات العالمية وتجمدت رؤؤس أموالنا، خاصة منذ سبتمبر 2011 و فتحنا الباب لإعادة إعمار دولنا لشركات أجنبية، دون شرط شراكة مع شركاتنا الوطنية، والتي نراها تنافس بجدارة في بناء البنية التحتية خارج الوطن العربي في  إفريقيا وشرق أوروبا وتجاهلنا ربط دولنا بوسائل النقل متعدد الوسائط، لنضطر لإعادة الشحن في تبادلنا التجاري، مما قلل من قدرتنا التنافسية كما تجاهلنا الفرص الواعدة في إفريقيا من خلال التعاون الثلاثي مع موردي التكنولوجيا من مختلف ربوع العالم


وقال الوكيل أن الحل الآن هو سرعة التوجه القوى نحو ريادة القطاع الخاص العربي، سواء منفردا، أو في شراكة مع الحكومات، لتنمية التبادل التجاري والاستثماري وإعادة الإعمار، وتعظيم الاستفادة من الموارد الطبيعية والبشرية والتمويلية التي تزخر بها دولنا العربية، وسوقها الضخم والمتنامي. 

 

و ذكر رئيس اتحاد الغرف التجارية أن نحن لسنا جزيرة منعزلة عن العالم، فيجب أن نسعى لاستغلال مناطق التجارة الحرة المتاحة لدولنا من خلال التصنيع المشترك للتصدير إلى أكثر من 2,1 مليار مستهلك في الاتحاد الأوروبي، والكوميسا وأمريكا بخلاف منطقة التجارة الحرة الإفريقية الثلاثية التي التي ولدت بشرم الشيخ في 2015 وتضم نصف إفريقيا المجاور للوطن العربي، وهى منطقة ذات قوة شرائية تتجاوز 1،3 تريليون دولار، كمرحلة أولى لمنطقة التجارة الحرة الإفريقية الشاملة.



 

 

 

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة