السياحة الخضراء السياحة الخضراء

«فنادق الطاقة الشمسية».. أولى خطوات تحول مصر إلى «السياحة الخضراء»

مي سيد السبت، 19 يناير 2019 - 01:52 م

يسعى العالم إلى ترسيخ مفهوم "السياحية الخضراء" في صناعة السياحة لديهم بمعنى أنهم أصبحوا أكثر اهتماما بالحفاظ على البيئة وعلى مقتنياتهم البيئية من التلوث وذلك من خلال الدور المنوط بها في مسألة تحولات المناخ والسياحة المستدامة، و بالفعل بدأت مصر أول خطوة في صناعة  السياحة الخضراء بإنشاء فنادق تعمل بالطاقة الشمسية.

وفي هذا الصدد  أكدت وزيرة السياحة د.رانيا المشاط  أن الوزارة تعمل على رؤية تحقيق تنمية السياحة المستدامة وفقا للأهداف 17 للأمم ، مضيفة أنه سيتم تنفيذها من خلال صياغة وتنفيذ إصلاحات هيكلية تهدف إلى رفع القدرة التنافسية لقطاع السياحة وتتماشى مع الاتجاهات العالمية.

وأشارت وزيرة السياحة، أن الرؤية توضح آليات تطبيق الأهداف السبعة عشر للتنمية المستدامة التي وضعتها الأمم المتحدة وكيفية ربطها بقطاع السياحة، مؤكدة على أن صناعة السياحة لها القدرة على المساهمة بصورة مباشرة وغير مباشرة في تحقيق جميع الأهداف من بينها ما يتعلق تحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة بتوفير فرص وبيئة ملائمة للعمل لها بالقطاع ، بالإضافة إلى الحفاظ على البيئة والاستخدام المستدام للموارد الطبيعية.

وأوضحت المشاط ، أن إطلاق أول محطة طاقة شمسية يعد تنفيذا لإحدى مبادئ التنمية المستدامة المتعلقة بالطاقة بالإضافة إلى علاقتها الوطيدة بالبيئة والصناعات والعمل على تنمية الشراكات المختلفة.

و من  جانبه قال عماد حسن مستشار وزيرة السياحة للطاقة إن الوزارة تستهدف تحويل ٩ فنادق تعمل بالطاقة الشمسية عام ٢٠١٩ تحقيقا لأهداف التنمية المستدامة، و أن مصر لديها فندق يعمل بالفعل بالطاقة الشمسية و يمكنا الاستفادة من تجربته في باقي الفنادق . 


التنسيق بين  الوزارات 


تم التنسيق بين وزارة السياحة ووزارة البيئة لوضع خطة لتطوير والحفاظ على المحميات الطبيعية والبيئة المحيطة بالأماكن السياحية وذلك ضمن خطة الوزارة لتنمية السياحة المستدامة وتطبيق المعايير الدولية للاستدامة في كافة الأماكن السياحية المصرية للحفاظ على ثرواتنا الطبيعة.


المرشد البيئي


تضمنت رؤية وزارة السياحة بالتنسيق مع وزارة البيئة منظومة لتخريج المرشد البيئي التي تم إطلاقها مؤخرا وتم من خلالها تدريب عدد 35 مرشد بيئي في مدينة شرم الشيح كدفعة أولى، والتوسع في تلك المنظومة لتخريج دفعات أخرى مؤهلة وأكثر تخصصا في مجالات السياحة البيئية وخلق جيل من المرشدين السياحيين القادرين على التعامل مع الموارد الطبيعية والحفاظ على استدامتها والدفع بالسياحة البيئية.


التنوع البيولوجي 


شملت رؤية وزارة السياحة  بالتنسيق مع وزارة البيئة   تفعيل مشروع دمج إجراءات الحفاظ على التنوع البيولوجي بقطاع السياحة في مصر، هذا المشروع الذي يتم بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ومرفق البيئة العالمي، ويهدف المشروع إلى الحفاظ على التنوع البيولوجي في تنمية وإدارة قطاع السياحة وخفض التأثيرات السلبية للبنية التحتية لهذا القطاع على الموارد الطبيعية، ودعم وتطوير السياحة بوضع تصنيف للسياحة المسئولة ودعم مصر كواجهة عالمية للسياحة البيئية.


 



الاخبار المرتبطة

 

 

 

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة