الرئيس السيسي والرئيس الفرنسي ماكرون الرئيس السيسي والرئيس الفرنسي ماكرون

مجلس الوزراء: 160 شركة فرنسية تعمل في قطاع الاستثمار في مصر

محمد عصام الأحد، 20 يناير 2019 - 08:15 م

أكد المستشار نادر سعد، المتحدث الرسمي باسم مجلس الوزراء، أن العلاقات المصرية الفرنسية علاقات تاريخية، وارتبطا دومًا بعلاقات ممتازة وتنسيق على أعلى المستويات، لافتًا إلى أن الزيارة المرتقبة للرئيس الفرنسي ستكون أول زيارة له، وستشهد التوقيع على عدة اتفاقات ومذكرات تفاهم.

 

وأوضح «سعد»، خلال مداخلة تليفونية مع فضائية «extra news» أن الميزان التجاري بين البلدين كبير أيضًا؛ حجم التجارة بين مصر وفرنسا كبير؛ حوالي 2.5 مليار دولار، مضيفاً أن مصر وفرنسا قوة إقليمية في الإقليم الخاص بكل منهما، مشيراً إلى أن فرنسا تعد من أكبر الشركاء الاستثماريين في مصر؛ حجم الاستثمارات يصل إلى 5 مليار دولار.

 

وأشار المتحدث باسم مجلس الوزراء، إلى أن التعاون المصري الفرنسي متنوع في عدة قطاعات ويشمل القطاعين الخاص والحكومي، مشيراً إلى أن حوالي 160 شركة فرنسية تعمل في قطاع الاستثمار في مصر.

 

وتابع في ختام حديثه، قائلا: "إن زيارة الرئيس الفرنسي ماكرون إلى مصر ستكون نهاية الشهر الجاري» حسب قوله.

 

يذكر أن د.مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، ووزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية استقبل اليوم ، برونو لو مير، وزير الاقتصاد والمالية الفرنسي، والوفد المرافق له، وذلك في إطار التحضير للزيارة المرتقبة للرئيس الفرنسي إلى مصر، وحضر اللقاء وزراء الكهرباء، الاستثمار والتعاون الدولي، النقل، المالية، والتجارة والصناعة، والسفير الفرنسي لدى القاهرة.

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة