د.يمنى عبدالرحمن د.يمنى عبدالرحمن

مصرية تدرس في الكلية الحربية الألمانية وتصبح من أفضل 5 باحثين عالميا

محمد عصام الخميس، 31 يناير 2019 - 11:03 م

قالت د. يمنى عبدالرحمن، مدرسة وباحثة بالكلية الحربية الألمانية، إنها تبلغ من العمر 30 عاما، ولدت ونشأت في مصر، والتحقت بكلية الصيدلة ولكن لم تعجب بمجال الدراسة، فقررت التحويل إلى كلية الهندسة.

 وأشارت «عبدالرحمن»، خلال لقائها ببرنامج «مصر تستطيع» المذاع عبر فضائية «dmc»، إلى أنها توجهت إلى ألمانيا بعد إنهاء دراستها الجامعية وحصلت على الدكتوراه والماجيستير، معقبة: "ولكن أنا مصرية قلبا وقالبا".

وأضافت «عبد الرحمن» أنه تم اختيارها من قبل أكبر معهد تكنولوجي في العالم ضمن أفضل 70 امرأة باحثة في العالم في مجال الهندسة الإلكترونية وعلوم الكمبيوتر، موضحة أنها توصلت إلى كاميرا حرارية تستطيع التعرف على كلمات السر الشخصية للهاتف المحمول.

وتابعت في ختام حديثها، أنه تم اختيارها كواحدة من أفضل 5 باحثين على مستوى العالم، موضحة أن بحثها كان عن التعرف على حالة الإنسان من خلال استخدام الكاميرا الحرارية، لافتة إلى أنها سعيدة أنها تقدم صورة جيدة للمرأة المصرية المسلمة.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة