وزيرة الصحة خلال المشاركة في إطلاق مبادرة الاتحاد الأفريقي للقضاء على «ختان الإناث» وزيرة الصحة خلال المشاركة في إطلاق مبادرة الاتحاد الأفريقي للقضاء على «ختان الإناث»

وزيرة الصحة تُشارك في إطلاق مبادرة الاتحاد الأفريقي ضد «ختان الإناث»

حاتم حسني الإثنين، 11 فبراير 2019 - 03:49 م

شاركت وزيرة الصحة والسكان د.هالة زايد، الإثنين 11 فبراير، في فعاليات إطلاق مبادرة الاتحاد الأفريقي للقضاء على "ختان الإناث" في قارة أفريقيا.

جاء ذلك بعد توافق عددٌ من القادة الأفارقة على هامش القمة الثانية والثلاثين العادية للاتحاد الأفريقي، بحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، رئيس الاتحاد الأفريقي في دورته الحالية.

وأشارت د.هالة زايد، خلال مشاركتها إلى أن المجلس القومي للسكان التابع لوزارة الصحة، قام بتدشين موقع تحت عنوان "لا لختان الإناث" عام 2018؛ للحد من ظاهرة الختان وتوعية المواطنين بمخاطر هذه الجريمة، وذلك من خلال حملة إعلامية ضخمة تم إطلاقها على كافة القنوات الفضائية، كما تم الترويج لها من خلال ملصقات دعائية "بوسترات" تم توزيعها على كافة الوحدات الصحية، وتتضمن رسائل توعوية صحية ودينية، تحذر من مخاطر ختان الإناث، كما تضمنت التعريف بالتشريعات التي تجرم هذه الممارسات، مشيرة إلى استمرار عقد الندوات التوعوية خلال حملات تطعيم الأطفال؛ لزيادة وعي الأسر بجريمة ختان الإناث.


وقال المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان د.خالد مجاهد،: إن مبادرة الاتحاد الأفريقي للقضاء على ختان الإناث، تتسق مع أهداف أجندة الخطة الإستراتيجية لعام 2063، فيما يخص القضاء على كل أنواع العنف القائمة على الضعف، والتي تم إعدادها بالتعاون بين مفوضية الشئون الاجتماعية بالاتحاد الأفريقي، والدول الأعضاء بـ"الاتحاد".

وأضاف "مجاهد"، أن "المبادرة" تستهدف إعداد تشريعات قوية للحد من ظاهرة "ختان الإناث"، بالإضافة إلى توفير موارد مالية وطنية لتقديم الدعم السياسي للأجندة، وجعلها منصة للقضاء على عمليات "الختان" على مستوى القارة.

يذكر أن إحصائيات عددٍ من المنظمات الدولية، تشير إلى وقوع أكثر من 50 مليون فتاة تحت مخاطر ختان الإناث في أفريقيا، مع توقعات بزيادة معدل وفيات الأطفال من الإناث، حال عدم مواجهة تلك الظاهرة، بسبب الأضرار التي تنتج عن عمليات الإناث بالقارة.     
 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة