حكاية في رسالة حكاية في رسالة

حكاية في رسالة| «الحلم أصبح كابوسًا»

بوابة أخبار اليوم الإثنين، 18 فبراير 2019 - 12:25 م

حلم راود ١٧ شابًا من محافظة دمياط عندما تم الإعلان عن حجز وحدات سكنية تابعة لمشروع الإسكان الاجتماعي دعمتها الدولة تحت مسمي «الكراسة الحمراء إعلان ثامن»‬ ولكي يصبح الحلم حقيقة تقدموا للمشروع وتم التخصيص والتعاقد وعمل توكيلات.

 

 وكان مطلوبًا منهم سداد مبالغ مالية، كالتالي:- أول دفعة سداد تسعة آلاف جنيه وتليها دفعة ثانية وقدرها عشرون ألف جنيه، وقاموا بالسداد على أكمل وجه مع إنهاء كل الإجراءات البنكية.

 

 وبعد كل هذه الخطوات اطمأن الجميع وانتظروا ساعة التسليم لكن المدة طالت وبدأ القلق يسكن عقول الشباب بسبب التأخير في تسليم الوحدات، مما جعلهم يشعرون أن الجهات المختصة تتلاعب بهم فمنذ عام ٢٠١٧ لم يحدث جديد.

 

 وقيل لهم أن هناك قرارًا صدر من المختص بإيقاف التعامل مع هؤلاء الشباب وكل ذنبهم أنهم دفعوا ووقعوا وبعدها وقعوا فريسة وضحية لخطأ موظف وخطأ بالحاسب الآلي لكن هذه الأسباب واهية وغير مقنعة تماماً للجميع وهذا ما جعلهم يستغيثون بكل أجهزة الدولة لاسترداد حقوقهم المالية أو تسليمهم الوحدات المحجوزة بأسمائهم.

 

شعر الجميع بالظلم الصارخ الواقع عليهم بعدما دفعوا دم قلبهم وما يدمي قلبك ان هؤلاء الشباب الذين قاموا بحجز وحدات مأوى لعائلاتهم طلب منهم البنك سداد الأقساط والغرامات للوحدات الوهمية التي لم يتسلموها إنها استغاثة من هؤلاء الشباب موجهة للمسئولين بالدولة لإعادة الحق إليهم وحل مشكلتهم في اقرب وقت ممكن.

أرسل المواطن أسامة فتحي العتر، رسالته السابقة نيابة عن هؤلاء الشباب، على أمل في إيجاد حل سريع من المسؤولين.

وتستقبل «بوابة أخبار اليوم» شكاوى المواطنين ومقترحاتهم لنشرها في تبويب صحافة المواطن، بالإضافة إلى إبداعاتهم الأدبية والفنية على رسائل صفحة "فيسبوك" بوابة أخبار اليوم، وعلى رقم واتس آب 01200000991.
 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة